28/07/2020

الادعاء الالماني يلقي القبض على امرأة أثناء عودتها الى البلاد

صرح الادعاء الاتحادي في المانيا في بيان مكتوب، إن هناك امرأة تم القاء القبض عليها في مطار فرانكفورت وتماشيا مع قوانين الخصوصية المحلية تم تعريفها فقط باسم ” نورتين ج وذلك بتهمة الانتماء الى جماعة ارهابية.
ويزعم الادعاء العام أنها سافرت مع ابنتها التي كانت تبلغ في ذلك الوقت أربعة أعوام إلى سوريا عام 2015 للانضمام إلى داعش، وهناك تزوجت من رجل جاء أيضا من ألمانيا وأسسا أسرة.
كانت تتقاضى المرأة اجر مادي كل شهر من الجماعات المتطرفة مقابل قيامها بتربية أطفالها وفقا لأيديولوجية تنظيم داعش
وبعد سقوط ما زعم بانها “الدولة الاسلامية ” على يد قوات سوريا الديمقراطية انتقلت الى المخيم مع اطفالها.
ولكن لم يتسنى الاتصال بمكتب المدعي العام الاتحادي لأخذ المزيد من التفاصيل لمعرفة كيف وصلت الى المانيا .

‫شاهد أيضًا‬

الأمن الإيراني يستدعي نواب ومستشاريين على خلفية الانتقادات للنظام.

لا مكان لقول “لا” في إيران، فالنظام منشغل في قمع الاحتجاجات المتجددة يومياً في…