29/07/2020

قرار يقضي بمنع تداول الليرة السورية في مناطق سيطرة مرتزقة تركيا

امتنعت مكاتب الصرافة والمحال التجارية في المناطق التي تخضع لسيطرة مرتزقة تركيا في مدينة إدلب، من تداول واستلام الليرة السورية، وذلك بعد قرار مفاجئ من ما تسمى ب المؤسسة العامة لإدارة النقد التابعة لحكومة الإنقاذ المدعومة تركياً.
وحاول المدنيين في تلك المنطقة، تبديل ما يدخرون من عملة سورية بالعملات الأجنبية كالدولار والليرة التركية، وسط استغلال كبير من شركات الصرافة.
ووفقا لمصادر المرصد السوري، فإن الخطوة الجديدة تهدف لمنع تداول المدنيين بالعملة السورية، بينما تذهب الأوراق النقدية لصالح بنك شام وأصحاب رؤوس الأموال الذين يتاجرون بالعملات النقدية، ويستفادون من صعود وهبوط الليرة السورية.
وبهذا تكون ما تسمى بحكومة الإنقاذ، قد سيطرت على سوق العملات في مناطق سيطرتها بشكل كامل دون وجود منافس لها.

‫شاهد أيضًا‬

جدول زمني للقوات الأمريكية وقسد لعودة محاربة “داعش”

قال عضو في القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية محمود برخدان في تصريح لوكالة فرانس بريس،…