31/07/2020

17 إصابة جديدة بوباء كورونا في شمال شرق سوريا، ولا إصابات بين طلاب جامعة روج آفا حتى الآن

أعلنت هيئة الصحة في شمال وشرق سوريا عن تسجيل 17 إصابة جديدة بوباء كورونا موزعة بين إقليم الجزيرة والرقة ودير الزور، في حين نفت الرئيسة المشتركة لجامعة روج آفا وجود إصابات بين طلاب الجامعة.

صرّح الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا جوان مصطفى مساء يوم الخميس، بأنه تم اكتشاف سبعة عشرة حالة إصابة جديدة بفايروس كورونا في شمال وشرق سوريا.
وأوضح بأن الحالات تتوزع مابين 11 حالة في إقليم الجزيرة، 3 حالات في الرقة، 3 حالات في دير الزور
وأضاف بأن الحالات جميعها تخضع للحجر الصحي والمراقبة الطبية.
وبذلك يرتفع عدد الإصابات المسجلة في شمال وشرق سوريا إلى 25 حالة، بعد أن كانت هيئة الصحة قد أعلنت في وقتٍ سابق عن 8 حالات.
ومن جانبٍ آخر صرحت الرئيسة المشتركة لجامعة روج آفا “روهان مصطفى” بأن إدارة الجامعة اتخذت عدة تدابير احترازية لضمان صحة الطلاب في الجامعة والسكن الجامعي، كإجراء تحاليل لطلاب السكن الجامعي القادمين من مختلف المناطق كالشهباء وحلب، وكذّبت الاشاعات التي ادعت وجود مصابين بفيروس كورونا بين طلاب الجامعة.
كما أصدرت إدارة الجامعة قراراً بوقف الدوام الرسمي حتى إشعار آخر حرصاً على عدم تفشي الوباء بين الطلاب
حيث قالت روهان مصطفى: “ظهرت أعراض الأمراض الصيفية على عدد من الطلاب نتيجة تأثير درجات الحرارة العالية، وأجرت الفرق الطبية تحاليل لهؤلاء الطلبة وتبين ارتفاع نسبة الالتهاب في الجسم”.
وأضافت: “ارتأينا ضرورة إيقاف دوام الجامعة وتحويل السكن الجامعي إلى حجرٍ صحي إلى حين تثبيت سبب الالتهابات، ومنع الخروج والدخول إلى السكن الجامعي، وبحسب النتائج سيتم اتخاذ إجراءات جديدة”.
واختتمت حديثها بالقول: “حاول البعض التحدث عن وجود إصابة بين طلاب الجامعة، ونؤكد بأن هذه الأقوال مفتعلة”.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…