07/08/2020

إلقاء القبض على تجار ومهربي آثار في عين عيسى

ألقت قوى الأمن الداخلي في إقليم الفرات القبض على مهربي آثار، في منطقة عين عيسى، وتمت مصادرة ما بحوزتهم من قطعٍ أثرية.
وأفادت مصادر أمنية بأنه و”خلال كمين محكم تم توقيف ثلاثة أشخاص وإلقاء القبض عليهم بالجرم المشهود، وهم يحاولون تهريب قطع أثرية نادرة، عبر القرى والبلدات لبيعها بمبالغ مالية”.
وبحسب ما ذكر مكتب مكافحة الجريمة المنظمة، بأن الأشخاص الثلاثة استخدموا جهاز كشف المعادن للتنقيب عن الآثار واستخراجها، والذي ضُبط بحوزتهم وتمت مصادرته أيضاً في حين تم تحويل المهربين إلى العدالة لمحاكمتهم ولينالوا الجزاء العادل على ما اقترفوه.
هذا ويُشار إلى أن قوانين الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، تعتبر تجارة الآثار جرماً جنائياً بحق تاريخ المنطقة وحضارتها، ويُحاكم كل من يتاجر بهذه الآثار ويقوم بتهريبها وفق القوانين الصادرة.

‫شاهد أيضًا‬

دمشق تعيش أزمةً خانقة بعد قرارات حكومة النظام بتقليص مخصصات الوقود

بعد قراراتٍ مجحفة اتخذتها حكومة النظام السوري بدمشق حول تخفيض مخصصات السيارات العامة من ال…