11/08/2020

القانون رقم (7) لعام 2020 تفادى أي تغيير ديموغرافي

أكدت دائرة أملاك السريان الآشوريين الكلدان والأرمن، أن قانون إدارة وحماية أملاك الغائب، الصادر عن الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، حافظ على ملكية الغائبين، وأجرت بعض الإضافات لمحاسبة من يتعدى عليها، لضمان عدم إجراء أي تغييرٍ ديمغرافي للمنطقة.

في حوارٍ أجرته معه فضائية “سورويو”، حول ما يثار في الشارعِ عن القانون رقم (7) لإدارة أملاكِ الغائبين، الذي أصدرته الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، قال “موسى حنا”، مسؤول دائرة حماية أملاك السريان الآشوريين الكلدان والأرمن، أن القانون يأتي استكمالاً للقانون رقم (20)، الذي صدر عام 2015، لكن بإضافة مواد قانونية جزائية لمحاسبة من يتلاعب بالأملاك.
وأضاف “حنا” قائلاً، أن القانون جاء لمصلحة المواطن لعدم تلاعب تجار الأزمة وتنفيذ غاياتهم، وأن الإجراءات القانونية جاءت لتفادي موضوع التغيير الديموغرافي الحاصل في مناطقنا.
كما طالب “حنا” المواطنين بالتريث، وفهم القانون بشكله الصحيح، وأن لا ينجروا لما تتناقله وسائل التواصل الاجتماعي حول استيلاء الإدارة الذاتية على أملاك الغائبين.
وأكد “حنا” أن دائرة الأملاك، ستقف بوجه كل من يتعدى على أملاك السريان الآسوريين الكلدان والأرمن، للمحافظة عليها من أي تلاعب.
وفي نهاية حديثه، أكد “حنا” أن القانون يحمي أملاك المسيحيين في كل مناطق شمال وشرق سوريا، وخاصةً مناطق الرقة والطبقة، التي كانت غير مشمولة بالقرار رقم 20 لعام 2015، لعدم وجود دائرة رسمية تحافظ على تلك الأملاك وعدم تجاوز أو إلغاء ملكيتها، وطلب من كل المواطنين سرياناً آشوريين كلداناً و أرمن، أن يبلغوا دائرة الأملاك في حال وجود أي خلل

‫شاهد أيضًا‬

مشكلة انقطاع المياه في الحسكة… ما بين الاحتلال التركي والحلول البديلة

تعد مشكلة انقطاع المياه في مقاطعة الحسكة ضمن اهم المشاكل التي يعاني منها سكان المدينة, في …