20/08/2020

الاتحاد الأوروبي يفرض عقوباتٍ على الرئيسِ البيلاروسي ويجردُه من شرعيتِه الديمقراطية

عقبَ الانتخاباتِ الرئاسيةِ التي جرت في بيلاروسيا، والتي فازَ بها الرئيسُ البيلاروسيُ الحالي “ألكسندر لوكاشينكو”، صدرت عدةُ تقاريرٍ تفيدُ بحدوثِ عمليةِ تزويرٍ في الانتخابات، وبناءً على تلكَ التقارير، لم يعترفِ الاتحادُ الأوروبيُ بنتائجِ الانتخابات، واعتبرَ رئيسُ السياسةِ الخارجيةِ بالاتحادِ الأوروبي “جوزيب بوريل”، أنّ “لوكاشينكو” يفتقرُ إلى الشرعيةِ الديمقراطية، وذلك خلالَ لقائِه مع صحفيين إسبان يومَ الأربعاء.
وبهذا الصدد، عقدَ أعضاءُ الاتحادِ وبمبادرةٍ من بولندا وليتوانيا، مؤتمراً لدراسةِ الوضعِ في بيلاروسيا، وتقررَ فرضُ عقوباتٍ قصيرةِ الأمدِ على المسؤولين البيلاروسيين، الضالعين بحوادثِ العنفِ والتزوير، في الانتخاباتِ الرئاسيةِ الأخيرة.
وأوضحَ “شارل ميشال” رئيسُ الاتحادِ الأوروبي، أن العقوباتِ الأوروبيةَ ستطالُ مسؤولينَ بيلاروسيين وأفراداً محددين، ولن تكون موجهةً ضد الشعبِ البيلاروسيِ بشكلٍ عام.

‫شاهد أيضًا‬

الأمم المتحدة تنشر تقريراً يثبت تورط تنظيم داعش بتطوير الأسلحة الكيماوية

نشر فريق تحقيق تابع للأمم المتحدة، تقريراً تضمن أدلة تؤكد قيام تنظيم داعش الإرهابي جرائم ض…