20/08/2020

جريمة قتلٍ بشعة ينفذها أب بحق طفلته في مناطق النظام السوري

لازالت المناطق الواقعة تحت سيطرة النظام السوري تشهد جرائم قتلٍ في مختلف المناطق السورية، وهذه المرة جريمة بشعة نفذها أب بحق ابنته البالغة من العمر سبع سنوات بريف حمص.
حيث قام الأب بتعذيب ابنته الطفلة ومن ثم قتلها وتقطيع جثتها إلى أشلاء قبل أن يقوم بدفنها في حديقة منزله، في مشهدٍ جرائمي تكرر في مناطق النظام السوري.
وجاء اعتراف الأب بقتل طفلته بعد خمسة أشهر من ارتكاب الجريمة، حينما أُلقي القبض عليه للاشتباه بقتله لشاب في حمص وسرقة دراجته النارية، وخلال التحقيق معه اعترف بقتل الطفلة صفاء من مواليد عام 2013، بعد قيامه بتعذيبها وضربها وحلاقة شعرها وحبسها ونفّذ ذلك بالاشتراك مع زوجته الثانية المتوارية عن الأنظار
كما ادعى الأب القاتل بأن سبب قتله للطفلة “حتى لا تجلب العار لوالدها”، وبدواعي الشرف.
وتم العثور على رأس الطفلة الرأس في حديقة المنزل، فيما تبين لاحقاً بأن أختها “ولاء” مواليد 2005، قامت بانتشال باقي أعضاء الجثة وإخفائها في مكان آخر بعد كشف الجريمة من قبل الأمن الجنائي
كما شارك في هذه الجريمة شقيق والد الطفلة المغدورة (عمّها) بعملية الدفن وهو أيضاً متواري عن الأنظار.

‫شاهد أيضًا‬

اختتام أعمال المؤتمر الرابع لحزب الاتحاد السرياني باختيار رئاسة مشتركة جديدة

اختُتمت أعمال المؤتمر الرابع لحزب الاتحاد السرياني في سوريا، بانتخاب رئاسة مشتركة ومجلس جد…