24/08/2020

ضغوطٌ على النظامِ التركي لحل أزمةِ مياهِ الحسكة

أكدَ "جوزيف لحدو"، الرئيسُ المشتركُ لهيئةِ الإدارةِ المحليةِ والبلديات في شمالِ شرقِ سوريا، وفي حديثٍ له، أكد على قيامِ الإدارةِ بمشاريعَ بديلةٍ لتأمينِ المياهِ لمدينةِ الحسكة، وطالبَ الجهاتِ الدوليةَ بوضعِ حدٍ لممارسات الاحتلالِ التركي، ومن جانبٍ آخر، اجتمع وفدٌ من الخارجيةِ الأمريكيةِ، مع وفدٍ من ممثليِ مؤسساتِ الإدارةِ الذاتيةِ بالحسكة، لحلِ أزمةِ مياهِ الحسكة، ووعدَ الجانبُ الأمريكي بالضغطِ على الاحتلالِ التركي، لحلِ أزمةِ مياهِ الحسكة.

في ظل ما تعانيهِ الحسكة من عطشٍ وشحٍ في المياه، نتيجةَ خروجِ محطةِ مياهِ “علوك” عن الخدمة، قال “جوزيف لحدو”، الرئيسُ المشتركُ لهيئةِ الإدارةِ المحليةِ والبلديات في شمال وشرق سوريا، أن السببَ الرئيسي لأزمةِ مياهِ الشربِ في الحسكة، هو النظامُ التركيُ ومرتزقتُه، وأكد في حديثِه أنّ الإدارةَ تعملُ على تجهيزِ مشاريعٍ بديلةٍ لتأمينِ المياه، حيث بدأت ورشاتٌ خاصةٌ بالعملِ على جرِ المياهِ إلى بحيرةِ “الحمّة”، التي ستعملُ على تغذيةِ أجزاءٍ واسعةٍ من الحسكة، مشيرًا إلى أنّ خمسةً وعشرين بئرًا من أصلِ مئة، ستبدأُ بضخِ المياه خلال أسبوع، حتى يتم تجهيزُ الآبار الأخرى.
وأضاف أنَّ المئات من الآليات في بلديات الشعب بإقليم الجزيرة، وبالتنسيقِ مع سيارات الإطفاء، تعملُ على تقديمِ المياهِ للأهالي مجانًا.
وطالب “لحدو” الأممَ المتحدةَ ومجلسَ الأمن والتحالفَ الدَولي، بإيجادِ حلٍ لممارساتِ الاحتلالِ التركي بحقِ شعوبِ المنطقة.
وفي ذات السياق، اجتمع وفدٌ من الخارجيةِ الأمريكيةِ يومَ السبت، مع وفدٍ من ممثليِ مؤسساتِ الإدارةِ الذاتيةِ بالحسكة، وتمحورَ الاجتماعُ حولَ الأزمةِ التي تعانيها الحسكةُ منذُ قرابةِ الأسبوعين.
وطالبَ وفدُ الإدارةِ بتدخلِ القواتِ الأمريكيةِ لحلِ تلكَ الأزمة، الأمرُ الذي قوبلَ بموافقةٍ من الجانبِ الأمريكي، الذي وعدَ بالضغطِ على الاحتلالِ التركي، للكفِّ عن ممارساتِه الإجرامية.

‫شاهد أيضًا‬

سوريا: حكومة النظام تضطر لتقليص أيام الدوام الرسمي لنقص المحروقات

أصدر رئيس مجلس الوزراء السوري، حسين عرنوس، بلاغاً يقضي بتعطيل الجهات العامة يومي الأحد الم…