25/08/2020

اتهاماتٌ لروسيا بمحاولةِ تسميمِ المعارضِ الروسي “أليكسي نافالني”

أثناءَ توجهه إلى سيبيريا للقيامِ بحملتِه، تعرضَ المعارضُ الروسي “أليكسي نافالني”، والذي كان شوكةً في حلقِ الرئيسِ الروسي “فلاديمير بوتين” طيلةَ عشرِ سنوات، تعرضَ لانهيارٍ إثرَ تناولِه للشاي على متنِ طائرتِه يومَ الخميس، ونقلَه أنصارُه جواً إلى ألمانيا لتلقي العلاج.
وقالت ألمانيا أنّه من المرجحِ أنّ “نافالني” قد سُممَ خلالَ الرحلة، وبهذا الصدد، قررت وضعَه تحتَ الحراسةِ المشددةِ في المستشفى.
وقال “شتيفن زايبرت”، كبيرُ المتحدثينَ باسمِ المستشارةِ الألمانية “أنجيلا ميركل” للصحفيين، إننا شبهُ متأكدين من أنّها كانت محاولةَ اغتيالٍ بالسم، ولذلك فإنّ حمايةَ “نافالني”أصبحت لازمة.
هذا ولم تعلقِ الحكومةُ الروسيةُ بعد، على التصريحِات الألمانية.
ومن جهتِهم قال أطباءُ في مستشفىً بسيبيريا، أنّهم أنقذوا حياةَ “نافالني”، لكنهم لم يجدوا أثرًا لسمٍ في جسدِه، ونفى الأطباءُ الروس، تعرضَهم لضغوطٍ من السلطاتِ أثناءِ علاجِ “نافالني”
ويُشارُ إلى أنّ هذه الواقعة، قد تزيدُ من تدهورِ العلاقاتِ المشحونةِ أصلاً، بين روسيا وحلفِ شمالِ الأطلسي، الذي اتهمها بتنفيذ هجماتٍ على معارضين في أوروبا سابقاً.

‫شاهد أيضًا‬

الأمم المتحدة تنشر تقريراً يثبت تورط تنظيم داعش بتطوير الأسلحة الكيماوية

نشر فريق تحقيق تابع للأمم المتحدة، تقريراً تضمن أدلة تؤكد قيام تنظيم داعش الإرهابي جرائم ض…