26/08/2020

بلدة بطنايا في العراق تستعيد الحياة بعد خراب ودمار خلّفه داعش

برعاية منظمة التنمية الدولية المعروفة باليو اس ايد، بدأت أعمال المرحلة الثانية من مشروع ترميم بلدة بطنايا في العراق، والتي شملت رفع أنقاض المنازل المدمرة التي لحقها الخراب أثناء فترة سيطرة تنظيم داعش الإرهابي على المنطقة وما خلفه ذلك التنظيم من خراب ودمار، واستمرت المرحلة الثانية من أعمال الترميم قرابة أسبوع.
ونشر الموقع الرسمي لكنيسة مار قرياقس في بلدة بطنايا على الفيسبوك منشوراً يظهر فيه أن المشروع الذي جرى بإشراف منظمة ملتقى “أصدقاء الشباب” ضمن برنامج “تعافي” أسهم بشكلٍ كبير في تنظيف الأحياء السكنية من الخراب الذي لحقها خلال سنوات الحرب وإزالة أنقاض البيوت المدمرة، الأمر الذي يهيئ البيئة الملائمة لتشجيع العوائل الراغبة بالعودة للبلدة، وعودة الحياة الطبيعية إليها من جديد تدريجياً، وإنهاء معاناة النزوح.
كما تقوم هذه المنظمة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لإكمال المعاملات الخاصة بالمنازل المدمرة.

‫شاهد أيضًا‬

القبض على عراقيين في ألمانيا بتهمة استعباد فتيات إيزيديات

في ظلِّ الجرائمِ والإباداتِ وعملياتِ الاختطافِ التي ارتُكِبت بحقِّ الأقلياتِ الإيزيديةِ من…