29/08/2020

هجومٌ شرسٌ على تركيا من قبل الإمارات وفرنسا

في ظلِ الخلافِ الحادِ بين الإمارات والنظامِ التركي، بسببِ تدخلِه غيرِ الشرعي بشؤونِ الدولِ العربية، وجهت الإماراتُ رسالةً إلى مجلسِ الأمنِ الدولي يوم الجمعة، قالت فيها أنّ تركيا تسعى لزرعِ الفوضى في العالمِ العربي، وعملياتُها العسكريةُ في سوريا، تعدُ انتهاكًا للقانون الدولي.
وأشارت إلى أنّ تركيا تشكلُ نقطةَ وصولٍ وعبورٍ لمقاتلي “داعش”، إلى أفغانستان وآسيا الوسطى، كما أنّ تركيا تهددُ باستخدامِ المهاجرين، لتعزيزِ أهدافها في إعادةِ إحياءِ تركيا الكبرى، التي تتسمُ بجنون العظمة.
ومن جانبٍ آخر، شهدت العلاقات بين فرنسا وتركيا توترًا كبيرًا خلال الأشهرِ القليلةِ الماضية، بسبب التجاوزاتِ التركيةِ في حلف شمال الأطلسي وليبيا ومنطقة شرق البحر المتوسط.
وبهذا الصدد، قرر الرئيسُ الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، وضعَ خطوطٍ حمراءَ لتصرفاتِ تركيا شرقَ البحرِ المتوسط، وقالَ خلالَ مؤتمرٍ صحفيٍ يومَ الجمعة، أنّ “أنقرة” لا تتوقفُ عن انتهاكاتِها بالأقوال، بل بالأفعال، حيث انضمت فرنسا إلى مناورات عسكريةٍ مع إيطاليا واليونان وقبرص، شرقَ البحرِ المتوسط، بعدَ إرسالِ تركيا لسفينةٍ للتنقيبِ عن النفطِ والغاز، إلى المياهِ المتنازعِ عليها مع اليونان.
وفيما يتعلقُ بموقفِ الاتحادِ الأوروبي إزاءَ تركيا، قال “ماكرون” أنّ ألمانيا وغيرَها من الدول، اتخذت نهجًا بعيدًا عن المواجهة، وسعت للتوسط بين أنقرة وأثينا، لكنّها بدأت تتفقُ معنا، على أنّ أجندةَ تركيا تثيرُ المشاكل الآن.

‫شاهد أيضًا‬

استمرار حرب المسيّرات بين الحوثيين والقوى الغربية

تواصلُ ميليشيا “الحوثي” الإيرانيةُ في اليمن، شنَّ هجماتٍ متتاليةٍ على سفنٍ تجا…