01/09/2020

قصفٌ إسرائيلي يسفر عن مقتل عشرةٍ من قوات النظام السوري والمليشيات الايرانية

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن انفجاراتٍ عنيفة دوت في ريفي دمشق ودرعا، نتيجة قصف إسرائيلي استهدف مواقع عسكرية لقوات النظام السوري جنوب دمشق ومنطقة الشيخ مسكين وإزرع، تزامناً مع محاولة تصدي الدفاعات الجوية التابعة للنظام السوري للأهداف في سماء المنطقة.
كما استهدفت إحدى الضربات محيط مطار دمشق الدولي ومنطقة الكسوة جنوب دمشق وكتيبة الدفاع الجوي في قرية الهيجانة جنوب دمشق، بينما سقطت بعض الصواريخ الإسرائيلية في محيط مناطق بريف درعا الشمالي الشرقي، والتي تتواجد فيها قوات “حزب الله” اللبناني.
ونتج عن القصف الإسرائيلي على الأراضي السورية عشرة قتلى ثلاثة منهم من قوات النظام السوري بينهم ضابط في الدفاع الجوي، وسبعة قتلى من القوات الموالية لإيران وحزب الله من جنسيات غير سورية،
في حين فقدت مواطنة حياتها جراء سقوط شظايا من القصف الإسرائيلي على منزلها في قرية الهيجانة، فيما ألحقت الضربات الإسرائيلية خسائر مادية كبيرة ضمن المواقع المستهدفة.
في حين تداولت بعض المواقع الالكترونية أنباء غير مؤكدة عن مقتل رئيس مكتب الأمن القومي في النظام السوري اللواء “علي مملوك” جراء الغارات الاسرائيلية التي استهدفت اجتماعاً في مطار ‎دمشق الدولي.

‫شاهد أيضًا‬

قوات سوريا الديمقراطية تنشر حصيلة الهجمات التركية خلال اليومين الماضيين

نشر المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية حصيلة الهجمات التركية على شمال شرق سوريا خلال …