05/09/2020

اتهاماتٌ أمريكيةٌ لروسيا بإطلاقِ سباقِ تسلحٍ نووي

اتهمَ "روبرت سوفر" نائبُ مساعدِ وزير الدفاعِ الأمريكي، وخلالَ ندوةٍ أمنية، اتهم روسيا بإطلاقِ سباقِ تسلحٍ نووي، والبدءِ بتحديثِ برنامجها النووي، وأعلنَ أن بلادَه بدأت بتحديثِ برنامجها النووي، ردًا على الإجراءاتِ الروسية، كما أعلن عن الانتهاءِ من تحديثِ البرنامجِ بحلول عام ألفين وثلاثين.

لازالت آثارُ الحربِ الباردةِ بين كلٍ من روسيا والولاياتِ المتحدةِ الأمريكية، تظهرُ بين الفينةِ والأخرى، حيث أعلن “روبرت سوفر” نائبُ مساعدِ وزيرِ الدفاعِ الأمريكي، خلالَ ندوةٍ أمنيةٍ يوم الجمعة، أعلن أنّ الولاياتِ المتحدةَ بدأت بتحديثِ قواتِها النووية، ردًا على قيامِ روسيا بإجراءاتٍ مماثلة.
وقالَ أنّ الروس يعملون بالفعل على تحديثِ قواتهم، بينما لم تشرع أمريكا في ذلك بعد، وبالتالي، لا يمكن القول أنّ برامجَنا النووية، هي التي أدت إلى تحديثِهم النووي، فتحديثهم جاء أولًا، واتهمَ روسيا بإطلاقِ سباقِ تسلحٍ نوويٍ غيرِ استراتيجي.
وبحسب “سوفر”، فإن الولاياتِ المتحدةَ بصددِ الانتقالِ من مرحلةِ صياغةِ المفاهيمِ والتصميم، إلى مرحلةِ الهندسةِ والتصنيع، مما سيسمحُ باقتناءِ هذه الأنظمة فعليًا، بحلولِ عام ألفين وثلاثين، في إشارةٍ لتفوقِ بلادِه على كلٍ من الصين وروسيا، في المجالِ النووي.
ويُشارُ إلى أنّه بين الحين والآخر، تصدرُ تصريحاتٌ أمريكيةٌ بشأنِ وجود تهديدٍ روسيٍ لدولٍ غربية، لا سيما بولندا ودول البلطيق، وبالتالي تهديدٌ لحلفِ شمالِ الأطلسي.
وفي إطارِ الدفاعِ عن تلك الدول، تسعى أمريكا لتطويرِ أسلحتها النووية، للحدِ من الخطرِ الروسي على حلفِ شمالِ الأطلسي.

‫شاهد أيضًا‬

استمرار حرب المسيّرات بين الحوثيين والقوى الغربية

تواصلُ ميليشيا “الحوثي” الإيرانيةُ في اليمن، شنَّ هجماتٍ متتاليةٍ على سفنٍ تجا…