21/09/2020

تنظيم داعش يزيد من نشاطه ويستمر في معاركه مع قوات النظام السوري

قامت مجموعة مسلحة يُرجح أنها تابعة لتنظيم داعش الإرهابي باختطاف ثلاثة مواطنين من ريف حماة الشرقي، في مزارع قرية بيوض في ناحية السعن، كما سرق المسلحون نحو ثلاثين رأس من الأغنام، وسيارات محملة بمحصول البصل.
ومن جانب آخر، قُتل عنصر من المسلحين الموالين لقوات النظام السوري وأصيب ثلاثة آخرين، جراء انفجار لغم أرضي يرجّح أنه زُرع من قبل عناصر تنظيم داعش في ريف ناحية عقيربات شرقي حماة.
كما قُتل ضابط برتبة “ملازم” في قوات النظام السوري، وقائد عسكري في قوات “الدفاع الوطني” جراء اشتباكات دارت بينهم وبين عناصر داعش في البادية جنوب دير الزور.
في حين قُتل خمسة عناصر من ميليشيا “لواء القدس”، بانفجار لغم أرضي بآليتهم في منطقة جبل البشري بالبادية السورية غرب دير الزور، وهم يوسف محمد الخضر، عصام محمد الخلف، حسن عمير الحسين المحمد، أحمد عبد الله العلو، عبد المجيد أحمد الحاج.
وكانت وكالة “أعماق”، الناطقة باسم تنظيم “داعش”، أعلنت استهداف سيارة عسكرية لميليشيا “لواء القدس” الفلسطيني بعبوة ناسفة، في بادية منطقة الشميطية غرب دير الزور، مما تسبب بمقتل ثلاثة عناصر.
كما أطلق مجموعة من نشطاء دير الزور في مدينة أبو حمام تجمعاً سياسياً خدمياً تنموياً، تحت مسمى ”تجمع أبناء البوكمال وريفها الديمقراطي”. ألقوا خلاله بياناً ناشدوا فيه أبناء شرق الفرات للوقوف معاً في وجه الفتنة التي تحاك لمناطقهم، وحمل البيان التأسيسي شعارات ( تنمية، استقرار، سلام مستدام).

‫شاهد أيضًا‬

السفير البابوي يدعو لحل سياسي في سوريا

خلالَ مشاركتهِ في اليومِ الثالثِ لمؤتمرِ “كاريتاس الأبرشي”، الذي نُظَمَ في …