23/09/2020

تطميناتٌ أمريكيةٌ لإسرائيل بالحفاظِ على تفوقِها العسكري

فورَ وصولِه لواشنطن يوم الثلاثاء، التقى وزيرُ الدفاعِ الإسرائيلي “بيني غانتز”، بنظيرِه الأمريكي “مارك إسبر” في البنتاغون، للتباحثِ في سبلِ تعزيزِ العلاقاتِ بين بلديهما على مختلفِ الأصعدة، ومن ضمنِها الصعيدُ العسكري، خاصةً بعدَ الاتفاقِ بين إسرائيل والإمارات، والخلافِ حولَ احتمالِ بيعِ الولاياتِ المتحدةِ الأمريكية، طائراتِ “إف خمسةِ وثلاثين” المتطورةِ للإمارات.
وبهذا الصدد، قدم “إسبر” تطميناتٍ لنظيرِه “غانتز”، حيث أعلنَ أنّ الولاياتِ المتحدةَ، ستحافظ على تفوقِ إسرائيلَ العسكري في الشرق الأوسط، وقالَ أنّ إحدى الدعائمِ الأساسيةِ لعلاقاتنا الدفاعية، هي الحفاظُ على التفوقِ العسكريِ النوعيِ لإسرائيل في المنطقة.
وأضافَ أنّ الولاياتِ المتحدةَ ملتزمةٌ بذلك، ووزارةُ الدفاعِ تحترمُ هذا الالتزام، وتعهدَ بمواصلةِ دعمِ السياسةِ الأميركيةِ القديمة، القائمةِ على الحفاظِ على أمنِ إسرائيل.
أما “غانتز”، فقد تعهدَ هو الآخرُ بالحفاظِ على علاقاتٍ دفاعيةٍ وثيقةٍ مع أمريكا، الأمرُ الذي يُعتبرُ ضرورياً من وجهةِ نظرِ إسرائيل، حيث قالَ أنّ من مصلحةِ إسرائيل مشاطرة أمريكا بكلِ ما أمكن، وأكدَ مواصلة إسرائيل ذلك النهج.
ويُشارُ إلى أنّ تصريحاتِ “إسبر” وتطميناتِه، جاءت مناقضةً لتصريحاتِ رئيسِه “دونالد ترامب”، الذي قال وقبيل ساعاتٍ من توقيعِ الاتفاقِ الإماراتي الإسرائيلي، أنّ لا مشكلةَ لديه في بيعِ المقاتلاتِ المتطورةِ إلى الإمارات، الأمرُ الذي قوبلَ برفضٍ شديدٍ من قبلِ رئيسِ الوزراءِ الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”، الذي حذرَ من أنّ مثل هكذا صفقة، قد تقوضُ التفوقَ العسكريَ لإسرائيل في المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس سوريا الديمقراطية يبحث جملة من القضايا في اجتماعه الرئاسي الدوري

خلال اجتماعٍ دوري عقده المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية، بحضور أعضاء المجلس وممثلين …