25/09/2020

محاولاتٌ إيرانية شيعية لزيادة التوغل في سوريا بحجة صهاريج البنزين

في محاولةٍ من قوات الحشد الشعبي التابعة لإيران، تعزيز نفوذها ضمن الأراضي السورية وتقوية وجودها أكثر، قامت بإرسال صهاريج محمّلة بمادة البنزين قادمةً من العراق، حيث دخلت تلك الصهاريج الحدود العراقية السوري من مدينة البوكمال شرق دير الزور.
وهناك قامت الفرقة الرابعة التابعة لقوات النظام السوري والمتواجدة في منطقة البوكمال، باستلام الصهاريج المحملة بالبنزين، والتي دخلت من العراق عن طريق “أبو كرار العراقي” وهو قيادي بقوات الحشد الشعبي.
وبحس ما ذكرت المصادر لم تقم الصهاريج بإفراغ حمولتها في البوكمال، بل تابعت سيرها باتجاه المناطق الواقعة تحت سيطرة النظام السوري في الداخل.
كما أشارت المصادر إلى أنه سيتم إدخال المزيد من الصهاريج في الأيام القادمة، لدعم حكومة النظام السوري في أزمته الحالية.
ويُشار إلى أن المناطق الواقعة تحت سيطرة حكومة النظام السوري، تعيش أزمة محروقات خانقة منذ عدة أسابيع، حيث تنتظر طوابير السيارات دورها لأيام على محطات الوقود.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي يكشف أن عدد الاستهدافات التركية ضد المنطقة وصلت إلى 59 ضربة و منظمات نسائية تدين الهجمات التركية

خلال تغريدة على صفحته الرسمية في “تويتر”، قال القائد العام لقوات سوريا الديمقر…