05/10/2020

مجلس الشعب في هجين يناقش مع التحالف الدولي الوضع الخدمي للمنطقة

اجتمع وفدٌ من التحالف الدولي مع الرئاسة المشتركة لمجلس الشعب في هجين بريف دير الزور، وخلال اللقاء تمت مناقشة الأمور الخدمية في المنطقة، كما وعد التحالف الدولي بدعم المنطقة والعمل على استقرارها أمنياً وخدمياً.

عُقد مجلس الشعب بمدينة هجين في ريف دير الزور الشرقي، اجتماعاً مع قوات التحالف الدولي لمناقشة الأمور الخدمية والوضع الأمني في المنطقة.
حضر الاجتماع ممثّل الخارجية الأمريكية في شمال شرق سوريا والقائد العسكري لقوات التحالف الدوليّ لدير الزور والرئاسة المشتركة لمجلس الشعب وشيوخ عشائر المنطقة الشرقية.
بدأ الاجتماع بمناقشة الأمور الخدمية والأمنية للمنطقة، حيث تحدّث “تود انتر سر” ممثل الخارجية الأمريكية قائلاً: ” يوجد تطوّر في مدينة هجين، فقد رأينا ونحن قادمون إلى هنا استقراراً، وتوجد حركة أسواق وسوف ندعم هذا الاستقرار في المنطقة ونؤمّن مشاريع تخدمها أيضاً”.
كما تحدّث الرئيس المشترك لمجلس الشعب في هجين صلاح السلمان قائلاً: ” المنطقة بحاجة لدعم أكثر من الناحية الخدمية والأمنية، أمّا ما يخصّ الزراعة في المنطقة، فإنّها تعاني من نقص في الإمكانيات، حيث الجمعيات الفلّاحية عاطلة عن العمل بنسبة70% وهي بحاجة إلى صيانة، بالإضافة لحاجتها إلى محرّكات جديدة ومولّدات، وبالنسبة للطرقات فإنّها بحاجة للتعديل والتزفيت بأسرع وقت ممكن، وأيضاً هناك قسم كبير من المدارس مدمّر بشكل كامل، لذا نطالب بتقديم الدعم لإعادة تأهيل هذه المدارس”.
وفي ختام الاجتماع قال ممثل الخارجية الأمريكية” تود انتر سر”: ” نحن نعمل كي تكون المنطقة آمنة، وسنعمل على دعمها وتحقيق متطلّباتها”

‫شاهد أيضًا‬

رجال الكرامة في السويداء تغلق مديرية النقل التابعة للحكومة في دمشق

تشهد مدينة السويداء بين الحين والآخر حركات احتجاجية شعبية على قرارات تتخذها الحكومة في دمش…