04/11/2020

مجلس سوريا الديمقراطية يدين الهجومَ الإرهابيَ في “فيينا”

قوبلَ الهجومُ الإرهابيُ المروعُ في العاصمةِ النمساويةِ “فيينا”، بإدانةٍ دوليةٍ وأممية، كما قدمت عدةُ دولٍ تعازيها لعائلات الضحايا، وبهذا الصدد، أصدرَ مجلسُ سوريا الديمقراطيةِ هو الآخر، بياناً يومَ الثلاثاءِ استنكرَ فيهِ العملَ الإرهابيَ في “فيينا”، وأعربَ عن تضامنِه مع الشعبِ النمساوي، ودعا المجتمعَ الدوليَ ومجلسَ الأمنِ والتحالفَ الدولي، إلى إيجادِ منظومةٍ دوليةٍ تعملُ على مكافحةِ تمويلِ الإرهاب، ومحاسبةِ الدولِ التي تسهلُ تواجدَ المتطرفينَ على أراضيها أو في أماكنِ سيطرتِها، بالإضافةِ لمحاكمةِ عناصرِ “داعش” المتواجدينَ في شمالِ وشرقِ سوريا، عبرَ إنشاءِ محاكمٍ خاصةٍ بالإرهاب.
وتزامناً مع ذلك، أعلنت الشرطةُ السويسريةُ اعتقالَ شخصين في “كانتونِ زيورخ” شمالَ البلاد، للاشتباهِ بصلتِهما بالهجومِ الإرهابي.
وأشارت الشرطةُ إلى أنّ المُعتَقَلَين، هما شابان يبلغان من العمرِ ثمانيةَ عشرَ عاماً وأربعةً وعشرينَ عاماً، وتحقق الشرطةُ حالياً في صلتِهما بالإرهابي الألباني ذو العشرين عاماً المنتمي لتنظيمِ “داعش”، والذي تمت تصفيتُه أثناءَ الهجوم.
وهذان المُعتَقَلَان، يُضافانِ لقائمةِ الأشخاصِ الذين تم اعتقالُهم من قبلِ السلطاتِ النمساويةِ يوم الثلاثاء، والذين بلغَ عددُهم أربعةَ عشرَ شخصاً.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس سوريا الديمقراطية يبحث جملة من القضايا في اجتماعه الرئاسي الدوري

خلال اجتماعٍ دوري عقده المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية، بحضور أعضاء المجلس وممثلين …