04/11/2020

مكتب الحريات الدينية الدولية يزور مقر حزب الاتحاد السرياني والجمعية الثقافية السريانية في سوريا

في تصريح خاص لفضائيتنا، وعلى خلفية زيارة مكتب الحريات الدينية الدولية إلى مناطق شمال وشرق سوريا، أشار الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السرياني في سوريا سنحريب برصوم، إلى أن تلك الزيارة كانت زيارة مهمة، وهدفها الاطلاع على الحريات الدينية في المنطقة.
وأضاف برصوم في حديثه، أنهم كحزب الاتحاد السرياني كان لهم لقاء مع المكتب، وأعطوهم توضيحات تفصيلية، عن الشعب المسيحي ككل في شمال وشرق سوريا والعوائق التي يتعرض لها والسبل لتحقيق الاستقرار من أجل بقاءه في هذه المنطقة والحاجات الضرورية له.
ونوه الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السرياني في سوريا سنحريب برصوم في نهاية حديثه، بأن المكتب وعدهم بتقديم الدعم للشعب المسيحي ولنموذج الإدارة الذاتية الذي يعطي الحريات لجميع أبناء المنطقة.
وفي سياق متصل، أشارت أمل كورية رئيسة الجمعية الثقافية السريانية، إلى أن زيارة المكتب للجمعية، كانت مهمة أيضاً، وتعرفوا من خلالها على ثقافة وحضارة الشعب السرياني, وتاريخه العريق من أدب و شعر و ملاحم والتي كانت شعلة أضاءت العالم و تطرقت بحديثها كورية على اعمال الجمعية الثقافية السريانية و المعوقات و العصوبات التي يتعرض لها شعبنا
و ختمت حديثها بالقول يجب علينا إيجاد طرق من اجل ترك أبناء شعبنا السرياني الاشوري متمسك بارضه التاريخية.

‫شاهد أيضًا‬

عبد الكريم عمر يقترح حلولاً لمشكلة عناصر وعوائل داعش المتواجدين في شمال شرق سوريا

في تصريحٍ لصحيفة الشرق الأوسط، قال الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذا…