11/11/2020

الأمم المتحدة تشكر روسيا على وضع حد للحرب في قره باغ

عبَّر ستيفان دوجاريك، المتحدثُ باسم الأمين العام للأمم المتحدة، عن إمتنانه العميق للسلطات الروسية على ما حققته في وقف الصراع المسلح في منطقة قره باغ، بما يبعث الأملَ في إنهاء معاناة المدنيين. وأضاف دوجاريك، في موجز صحفي، أن “الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، شعر بالارتياح لوقف إطلاق النار في قره باغ، بعد أكثر من أربعين يوماً على القتال”، مشيراً إلى أن الأممَ المتحدة على اتصال مع ممثلي روسيا بما يتيح لها فهمَ كيفيةِ دعمِها للإتفاق الموقع بين روسيا وأرمينيا وأذربيجان.
هذا وبدأت قواتُ حفظِ السلام الروسيةُ، المسيرةَ التي يبلغ طولُها أكثرَ من مئتين وخمسين كيلومتراً، بعد أن تم نقل أفرادها ومعداتها من روسيا إلى أرمينيا على متن طائرات نقل عسكرية روسية، أمس الثلاثاء.
وفي وقت لاحق، ستقوم القوات الروسية بالانتشار وإنشاء نقاط مراقبة على خط التماس في قره باغ وعلى امتداد “ممر لاتشين” الذي يربط قره باغ بالأراضي الأرمنية.
وكانت وزارةُ الدفاع الروسية ذكرت في وقت سابق، أن قواتِها لحفظ السلام في قره باغ تضم ألفاً وتسعَمئةٍ وستين جندياً، وتسعينَ ناقلةَ جنودٍ مدرعة، وثلاثَمئةٍ وثمانينَ قطعةً من المعدات.
من جهته، أكد رئيسُ النظام التركي رجب طيب أردوغان في اتصال هاتفي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أنه بإمكان روسيا وتركيا استخدامُ آليةِ التسوية المتفقِ عليها في قره باغ، لتطبيقها في سوريا.
وحسب الرئاسة التركية، أشار أردوغان إلى أن تركيا ستقوم بمراقبة وقف إطلاق النار عبر مركز مشترك سيقام في أذربيجان، على الأراضي التي سيطرت عليها حكومة باكو، مؤكداً على ضرورة التعاون بين روسيا وتركيا في تسوية النزاعات الإقليمية.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي يحيي ذكرى تأسيسه الرابعة والعشرين

استهلّت اللجنةُ الرئاسيةُ لمجلسِ “بيث نهرين” القومي بيانَها بالقول، إنَّ ولادة…