01/12/2020

انطلاق أعمالِ لجنةِ متابعةِ قراراتِ مؤتمرِ أبناء الجزيرة والفرات

أكد الرئيسُ المشتركُ لحزبِ الاتحادِ السرياني في سوريا "سنحريب برصوم"، انطلاقَ أعمالِ لجنةِ المتابعة، التي أُسِسَت لضمانِ تنفيذِ قراراتِ وتوصياتِ مؤتمرِ أبناءِ الجزيرةِ والفرات، وأبدى امتنانَه وتفاؤلَه لسيرِ أعمالِ اللجنة، بتنفيذِ القراراتِ التي من شأنِها تلبيةُ مطالبِ الشعبِ في شمالِ شرقِ سوريا وكسبِ ثقتِه.

بعدَ عقدِ مؤتمرِ أبناءِ الجزيرةِ والفراتِ في شمالِ شرقِ سوريا، والذي تمخض عنهُ عدةُ قراراتٍ وتوصيات، تم تشكيلُ لجنةٍ لمتابعةِ تلكَ القراراتِ وتنفيذِها على أرضِ الواقع.
وفي تصريحٍ خاص لوكالةِ “سيرياك برس”، قالَ “سنحريب برصوم” الرئيسُ المشتركُ لحزبِ الاتحادِ السرياني في سوريا، أنّ اللجنةَ عقدت اجتماعَها الأولَ بمشاركةِ كافةِ أعضائِها، وناقشت قراراتِ المؤتمرِ التي ستنعكس إيجاباً على الإدارةِ الذاتيةِ لشمالِ شرقِ سوريا، وآليةَ البدءِ بتنفيذِها.
وأضافَ “برصوم” أنّه تم تقسيمُ لجنةِ المتابعةِ العامةِ للجانٍ مصغرة، منها لجنةٌ اقتصاديةٌ ولجنةٌ إداريةٌ وأخرى أمنية، وذلك لتسهيلِ متابعةِ تنفيذِ قراراتِ المؤتمرِ بحسب اختصاصِها.
وتابعَ “برصوم” بالقول، أنّ الإدارةَ الذاتيةَ وافقت على قراراتِ المؤتمر، وتم تعيين “عبد حامد المهباش” الرئيسِ المشتركِ للمجلسِ التنفيذي للإدارةِ الذاتيةِ كممثلٍ لها ضمن اللجنة، وذلك لوضعِ خطةِ عملٍ لتنفيذِ القرارات.
وأثنى “برصوم” على الإرادةِ الموجودةِ لدى اللجنةِ لإكمالِ وتنفيذِ القرارات، والتنسيقِ مع كافةِ الإداراتِ والمؤسساتِ المعنيةِ بها، وأعربَ “برصوم” عن أملِه في الانتهاءِ من الأعمالِ بالسرعةِ المطلوبة.
واختتمَ “برصوم” حديثَه بالتأكيدِ على أنّ تلك القراراتِ من شأنِها تحقيقُ مطالبِ الشعبِ وكسبِ ثقتِه، والوصولُ لإدارةٍ ذاتيةٍ متكاملةٍ قادرةٍ على تمثيلِ كافةِ المكوناتِ في شمالِ شرقِ سوريا، وتقويةِ دورِها في الساحةِ السورية، أما من الناحيةِ السياسية، فسيتم العملُ على إجراءِ مفاوضاتٍ وحواراتٍ مع كافةِ الأطرافِ الفاعلةِ في سوريا، والسعي لإشراك الإدارةِ الذاتيةِ في اجتماعاتِ اللجنةِ الدستوريةِ في “جنيف”

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…