08/12/2020

تعديلات إصلاحية للناتو من المُتَوَقَّع أن تثير غضب تركيا

تعديلات إصلاحية جديدة يخطط لها حلف شمال الأطلسي “الناتو”، أهمها سحب حق النقض من تركيا ضمن الحلف، والتي يُتَوَقَّع أن تثير غضبها، حيث تهدف تلك الإجراءات لمواجهة التحديات المتعلقة بالسياسات الأمنية، وتعزيز علاقاته مع الاتحاد الأوروبي.
هذا وتتعرض تركيا لانتقادات مستمرة من قبل أعضاء الحلف، كونها تتبنى سياسات تتعارض مع مصلحته، ومن بين أكثر الخطوات التي أثارت غضب دول الناتو، شراء أنقرة منظومة الدفاع الصاروخي الروسية “إس – أربعمئة” فضلاً عن التوترات مع اليونان شرق المتوسط.
والجدير بالذكر، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، كان قد وصف حلف شمال الأطلسي “الناتو” بأنه في حالة “موت دماغي”، معتبراً أن حادثة الفرقاطات الفرنسية والتركية التي حدثت في وقت سابق في البحر المتوسط دليل على موت عقل “الناتو”.

‫شاهد أيضًا‬

فعاليات في كل من السويد وهولندا من أجل استذكار شهداء السيفو

بعد الدعوة التي أرسلتها ابرشية هولندا للكنائس كافة من أجل إقامة استذكار للسيفو، نظم دير &#…