14/12/2020

المنظمة الآثورية: خطاب الأسد يستهدف المكوّن السرياني الآشوري ويحرّض عليه

أصدر المكتب التنفيذي في المنظمة الآثورية الديمقراطية بياناً على خلفية تصريحات رئيس النظام السوري بشار الأسد الأخيرة، جاء فيه: “في وقتٍ يعاني فيه السوريون من آثار الحرب المدمّرة التي شنّها النظام لمواجهة مطالبهم في الحرية والكرامة والعدالة والديمقراطية، يستمرّ الأخير في التنصّل من مسؤولياته من خلال الهروب إلى الأمام، ويتّبع نهجٍ يقوم على التلاعب بالمشاعر القومية والدينية، وإثارة الفتنة بين مكونات المجتمع.
تجلّى هذا النهج بوضوح في الخطاب الذي ألقاه رأس النظام، والذي تخلّى فيه عن شعارات حماية الأقليات، كما أن مكمن الخطورة في الخطاب، يتمثّل في التنكّر لتاريخ سوريا وثقافتها وحضارتها، واستهداف المكوّن السرياني الآشوري العريق والتحريض عليه، متجاهلاً إسهامات ودور السريان الآشوريين في بناء حضارة سوريا والمنطقة، والتي تشهد عليها الآثار المنتشرة في كل بقاع سوريا، إضافة لما يمثّله هذا الاستهداف من مخاطر على ما تبقّى من وجود المكون السرياني الآشوري والمسيحيين عموماً والذي تضاءل إلى أدنى مستوى له في ظل حكم هذا النظام.
إننّا في المنظمة الآثورية الديمقراطية، إذ نرفض وندين هذا النهج الذي يرمي إلى التحريض ومواصلة إثارة الفتن بين المكونات السورية الأصيلة، وإننا على يقين بأن غالبية العرب والمسلمين في سوريا، سوف لن تنطلي عليهم هذه اللعبة، وسيرفضونها بدورهم، حيث يتطلّع الجميع إلى بناء دولة ديمقراطية تقوم على أسس العدالة والمساواة والديمقراطية ويتمتع فيها جميع المواطنين من كافة القوميات والأديان بكامل حقوقهم.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…