26/12/2020

حزب اتحاد بيث نهرين الوطني يطالب في بيان الاعياد المجيدة السياسيين العراقيين بتحقيق مطالب شعبهم

بمناسبة ميلاد سيدنا المسيح ورأس السنة الميلادية أصدر المكتب السياسي لحزب اتحاد بيث نهرين الوطني بيانا ًهنأ فيه الشعب السرياني الكلداني الآشوري والشعب المسيحي في العالم والشعب العراقي، حيث قال فيه:” إذ يَحُلَ علينا عيد السلام ، عيد مولد سيدنا المسيح له المجد ، وشعوب منطقة الشرق الأوسط تعيش كل آلام الحروب من هجرة قسرية، وقَتلَ عمدٍ وسلب حقوق الشعوب التي منحها الله لها، وإفقارها عمداً لتركيعها لأجنداتَ تُنسب ظُلماً.
كما خص البيان رجال الدين والسياسة بقوله ” انهم مسؤولون تاريخياً عما يجري في بلادنا وخاصةً العراق بكل حدوده ،كما نوه الى أن السياسة يجب أن لا تخلو من الإيمان بالله مهما كانت القضية قومية أو وطنية أم عالمية.
مطالباً بتحقيق مصالح الشعب ، وبحسب البيان، أن هذا لا يتحقق إلا من خلال الانغماس بالأعمال الفاضلة والإيمان بقضايا الشعوب والسعي والنضال من أجلها.
ووجه المكتب السياسي عبر بيانه رسالةً الى الشعب الكلداني السرياني الآشوري في العراق قال فيها :” إن مَنْ يختار شخصاً لقيادته سوف يكون مسؤولاً تاريخياً أمام الله وأمام شعبه في مجال إصلاح بلدنا العراق.
وخُتم البيان بتهنئة لذوي الشهداء داعياً الرحمة والخلود لأرواحهم النبيلة التي اشعلت منارة الحرية لجميع الشعوب .

‫شاهد أيضًا‬

الحكومة العراقية بصدد استكمال التخصيصات المالية لناجيات داعش

في الذكرى العاشرةِ لاحتلالِ إرهابيي “داعش” مدينةَ “الموصل” العراقي…