02/01/2021

إيران تتخذ موقفاً دفاعياً وتحملُ أمريكا تداعياتِ مغامراتِها في المنطقة

بمناسبةِ الذكرى الأولى لمقتلِ قائدِ “فيلقِ القدس” الإيراني “قاسم سليماني”، على يدِ القواتِ الأمريكيةِ في “بغداد”، أطلقَ عددٌ من المسؤولينَ الإيرانيينَ تصريحاتٍ تؤكدُ تمسكَ إيران بالانتقامِ لمقتلِه، حيث أكدَ المتحدثُ باسم الخارجيةِ الإيرانيةِ “سعيد خطيب زاده” يوم الجمعة، أنّ ردَ “طهران” سيكون ساحقاً على كل من يقتربُ من الخطوطِ الحمراءِ التي رسمتها بلادُه.
وشدد على أنّ إيران لن تتساهل فيما يخص أمنَها القومي ومصالحَها الوطنية، في إشارةٍ منه للتحركاتِ العسكريةِ الأمريكيةِ الأخيرةِ في المنطقة، وخصوصاً في مضيقِ “هرمز”
وأضافَ “زاده” أنّ بلادَه لا تسعى لخلقِ التوتر، لكنها جادةٌ بالدفاعِ عن مصالحها الوطنية، مشيراً إلى أنّ “طهران” أبلغت “واشنطن” عن طريق قنواتٍ خاصة، بأنّها تتحمل تداعياتِ أي مغامرةٍ جديدةٍ في المنطقة.
ومن جانبِه أكد “يحيى رحيم صفوي” كبيرُ مستشاري المرشدِ الأعلى الإيراني، أنّ قواتِ بلادِه ترصدُ كافةَ التحركاتِ العسكريةِ الأمريكيةِ وقواعدَ “واشنطن” في المنطقة، من البحرِ المتوسطِ إلى البحرِ الأحمرِ والمحيطِ الهندي وخليجِ عمان والخليجِ العربي الفارسي.
وأكد أن لدى إيران إشرافاً على القواعدِ الأمريكيةِ في المنطقة، وقادرةٌ على إغراقِ حاملات الطائرات الأمريكيةِ بغضون ساعات، وأضافَ أنّه يأمل ألا يحدثَ تصعيدٌ في الأيامِ القليلةِ المتبقيةِ لرحيلِ إدارةِ “ترامب”
أما “إسماعيل قاآني” قائدُ “فيلق القدس” الإيراني، فقد وجّه تهديداً للرئيسِ الأمريكي “ترامب”، من أنّ الانتقامَ لمقتلِ “سليماني” قد ينطلق من داخلِ الأراضي الأمريكيةِ نفسِها.
وقال “قاآني” أنّه مع حلولِ ذكرى مقتلِ “سليماني”، نفذت القواتُ الأمريكيةُ طلعاتٍ جويةً لا سابق لها في سماءِ العراق، وأضافَ أنّ تحركاتِ مجاهدي المقاومةِ مؤخراً في العراق كانت عفوية، لكنها جعلت الأمريكيين يعيشون في رعبٍ شديد.

‫شاهد أيضًا‬

بيع هيكل عظمي لديناصور بمبلغ قياسي

بأكثر من أربعة وأربعين مليون دولار، تم بيع أكبر هيكل عظمي لديناصور على الإطلاق، في مزاد عل…