09/01/2021

خامنئي: قصف قاعدة “عين الأسد” سيجعل العدو يُعيد النظر إذا أراد مهاجمتنا

في كلمة له بثتها قنوات التلفزة الإيرانية، أمس الجمعة، بمناسبة ذكرى انتفاضة أهالي مدينة قم ضد نظام الشاه عام ألف وتسعمائة وثمانٌ وسبعون، وتذكيراً بالقصف الصاروخي الإيراني الذي استهدف قاعدة “عين الأسد” في محافظة الأنبار غربي العراق العام الماضي، أشار المرشد الايراني الأعلى آية الله علي خامنئي، إلى أن هذا القصف سيجعل ما أسماه بـ “العدو” يُعيد النظر بحساباته وقراراته في حال ما إذا أراد مهاجمة ايران، ويأخذ بالاعتبار قدراتهم الدفاعية، دون أن يذكر أو يحدد من يقصد بالعدو في كلمته.
وادّعى خامنئي في كلمته أيضاً، أن إرهابيي داعش في العراق وسوريا وأمثالهم، ازيلوا بنفوذ إيران في المنطقة.
هذا وتأتي كلمة خامنئي تلك، في الوقت الذي دشن فيه قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، أمس الجمعة، قاعدة صاروخية جديدة على شواطئ الخليج جنوبي إيران.
وبحسب اللواء سلامي، فإن القاعدة الجديدة هي واحدة من عدة منشآت تحفظ الصواريخ الاستراتيجية للحرس الثوري، لافتاً إلى احتواءها لأنظمة إطلاق وأعمدة من الصواريخ يصل مداها لمئات الكيلومترات وتتميز بدقة التصويب وبقوة تدميرية عالية جداً، كما أنها قادرة على المرور عبر معدات الحرب الالكترونية للعدو، على حد قوله.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…