25/01/2021

سعيٌ أمريكيٌ لتعزيزِ العلاقاتِ الخارجية.. وأطرافٌ أوروبيةٌ تحذرُ من الإخلالِ بعلاقاتِها مع روسيا

عقبَ إصدارِه قراراتٍ وإجراءاتٍ لتصحيحِ سياسةِ بلادِه الداخلية، التفت الرئيسُ الأمريكيُ “جو بايدن” لتعزيزِ وتثبيتِ سياساتِه الخارجية، وخاصةً مع حلفائِه الأوروبيين، حيث أجرى اتصالاً هاتفياً مع نظيرِه الفرنسي “إيمانويل ماكرون” يومَ الأحد، أكدَ خلالَه عزمَ إدارتِه على تعزيزِ العلاقاتِ مع فرنسا وحلفِ “الناتو” والاتحادِ الأوروبي.
واتفقَ الطرفانِ على مواصلةِ العملِ الموحدِ لمواجهةِ التحدياتِ المشتركة، كالتغيرِ المناخي وفيروس كورونا وإنعاشِ الاقتصادِ العالمي، وكذلك التركيزَ على الملفاتِ الخارجيةِ كالصين وروسيا والشرقِ الأوسط.
ومن جانبِه، أكد “ماكرون” استعدادَ “باريس” للتعاونِ مع “واشنطن” بمسألةِ الملفِ النووي الإيراني والوضعِ في لبنان.
وفي السياق، وفي أولِ مكالمةٍ هاتفيةٍ بين “بايدن” ورئيسِ الوزراءِ البريطاني “بوريس جونسون”، تعهدَ الطرفانِ بترسيخِ العلاقاتِ الثنائيةِ ومجابهةِ التغيّر المناخي، وناقشا فوائدَ اتفاقيةِ تجارةٍ حرةٍ محتملةٍ بين بلديهِما، بحسبِ ما وردَ في بيان “داونينغ ستريت”
وأشارَ الطرفانِ أيضاً إلى أهميةِ الحفاظِ على تماسكِ حلفِ “الناتو”، لوقفِ هيمنةِ وتوسعِ أعداءِ الحلف، وعلى رأسِهم روسيا والصين.
لكن ورغمَ كل تلكَ التطوراتِ التي من شأنِها بعثُ الطمأنينةِ لدى الدولِ الأوروبية، إلا أنّ أصواتاً أوروبيةً رأت ضرورةً في استئنافِ التعاونِ والعلاقاتِ ذاتِ المنفعةِ بين الاتحادِ الأوروبي وروسيا.
حيث دعا “ماتياس بلاتزيك” رئيسُ الوزراءِ السابقِ لولايةِ “براندنبورغ” الألمانية، ماتياس بلاتزيك، إلى بدءِ العملِ على هيكلٍ أمنيٍ مشتركٍ مع روسيا، يكون أساسُه المساواةُ بين الطرفين.
وحذّرَ من أنّ عدمَ تفعيلِ ذلك، سيدفعُ روسيا للتقاربِ مع الصين، مضيفاً أنّه في حالِ تم انتخاب رئيسٍ خاطئٍ لأمريكا مجدداً، فقد يجدُ الأوروبيون أنفسَهم وحيدينَ في هذا العالم، في إشارةٍ منه لضرورةِ تحقيقِ التوازنِ في علاقاتِ الاتحادِ الأوروبي الخارجية.
وأكد “بلاتزيك” أنّ الوقتَ قد حان لإعادةِ التفكير في سياسةِ العقوبات تجاهَ “موسكو”، وأنّ القيودَ أضرت بالجانبين، وأدت لتدهورِ العلاقاتِ السياسيةِ وزيادةِ خطرِ التصعيدِ العسكري.
ومن جهةٍ أخرى، وجه مندوب روسيا الدائمِ لدى الأمم المتحدةِ “فاسيلي نيبينزيا”، دعوةً لإدارةِ “بايدن” لدعمِ فكرةِ الرئيسِ الروسي “فلاديمير بوتين”، بعقدِ قمةٍ عاجلةٍ للدولِ الخمسِ دائمةِ العضويةِ بمجلسِ الأمنِ الدولي، لمناقشةِ سبلِ حمايةِ السلامِ وحفظِ الحضارة .

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي يصدر بياناً بمناسبة اليوم العالمي للغة الأم

قال مجلس بيث نهرين القومي في بيانه الصادر، إن “معنى يوم 21 من شباط/فبراير يوم اللغة …