01/02/2021

ميليشيا الدفاع الوطني مستمرة باستكمال مشروع زرع الفتنة بين مكونات الحسكة

شنت ميليشيا الدفاع الوطني التابع لقوات النظام، هجوماً ممنهجاً على حواجز قوى الأمن الداخلي بإطلاق النار عليهم، وذلك في حي مرشو بمدينة الحسكة، أمس الأحد.
وبحسب مصادر مطلعة، فإن قوى الأمن الداخلي التزمت بضبط النفس ولم ترد على مصادر إطلاق النار.
وعليه، أصدرت القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي بياناً، أشارت فيه إلى أن ميليشيا الدفاع الوطني، مستمرة باستكمال مشروع زرع الفتنة بين المكونات واختلاق الأكاذيب والفتن بدعم من أطراف خارجية.
كما أكدت القيادة في بيانها على وحدة الدم السوري والالتزام بحماية كل السوريين بمختلف انتماءاتهم، محملة في الوقت ذاته مسؤولي الحكومة في الحسكة بشكل خاص، مسؤولية التوترات الأخيرة التي حصلت في المدينة، مشددة على حقها في الدفاع المشروع عن أي خطر أو فتنة؛ لضرب التآخي واللحمة الوطنية في مناطق الإدارة الذاتية.

‫شاهد أيضًا‬

اتحاد الشبيبة السريانية التقدمية يقيم مباراة كرة قدم في الحسكة

في تصريحٍ خاصٍ لنا، تحدثت مسؤولة الشبيبة السريانية في سوريا “مريانا عيسى”، عن …