19/02/2021

إدارةُ بايدن تُعطي ملايينَ المهاجرين فرصةَ الحصولِ على الجنسيةِ الأمريكية

خلافاً للنهجِ الذي اتبعَته الإدارةُ الأمريكيةُ السابقُ برئاسةِ “دونالد ترامب”، في تضييقِ الخناقِ على المهاجرينَ وفرضِ قيودٍ مشددةٍ على السفرِ ودخولِ مواطني بعضِ الدولِ للأراضي الأمريكية، قدّمت إدارةُ الرئيسِ الأمريكي “جو بايدن” للكونغرس يوم الخميس، مشروعَ قانونِ الهجرةِ، والذي من شأنّه في حالِ تمِ إقرارُه والمصادقةُ عليه، أن يمهدَ الطريقَ أمامَ أحدَ عشرَ مليونَ شخصٍ مقيمٍ بدونِ أوراقٍ ثبوتية، للحصولِ على الجنسيةِ الأمريكية.
مشروعُ القانونِ هذا، والذي يرعاه كلٌ من النائبةِ الديمقراطيةِ “ليندا سانشيز”، والسيناتورُ الديمقراطي “روبرت مينينديز”، يُعتبرُ فرصةً للرئيسِ “بايدن” لإدخالِ تغييراتٍ كبيرةٍ على نظامِ الهجرة، الذي يتفقُ كلا الحزبين، الجمهوري والديمقراطي، بأنّه يحتاجُ للإصلاح.
وبالنسبةِ للأشخاصِ الذين دخلوا الولاياتِ المتحدةَ بشكلٍ غيرِ قانوني، فإنّ المشروع سيتضمنُ بنداً لما مدته ثماني سنواتٍ لحصولِهم على الجنسيةِ الأمريكية.
كما من شأنِ هذا المشروع، أن يزيلَ العقباتِ التي يواجهها العمالُ الذين دخلوا الولايات المتحدةَ بشكلٍ قانوني، إضافةً لفحصِ الحدود، واستبدالِ كلمةِ “أجنبي”، بكلمةِ “غير مواطن” في القانونِ الجديد.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي يصدر بياناً بمناسبة اليوم العالمي للغة الأم

قال مجلس بيث نهرين القومي في بيانه الصادر، إن “معنى يوم 21 من شباط/فبراير يوم اللغة …