28/02/2021

آدم شيف ينتقدُ قرارَ بايدن الأخير بشأنِ عدم معاقبةِ ولي العهدِ السعودي على خلفيةِ قتل خاشقجي

عقبَ التقريرِ الاستخباراتيِ الأمريكيِ الأخير، والذي أثبتَ وبوضوح، ضلوعَ ولي العهدِ السعودي الأمير “محمد بن سلمان” بقتلِ الصحفي “جمال خاشقجي” في “إسطنبول”، أعلن الرئيسُ الأمريكي “جو بايدن” عدمَ نيتِه اتخاذَ أي إجراءاتٍ عقابيةٍ بحقِ الأميرِ السعودي، الأمرُ الذي قوبلَ برفضٍ واستنكارٍ من قبلِ بعضِ الدبلوماسيين الأمريكيين، ومن بينِهم رئيسُ لجنةِ الاستخباراتِ بمجلسِ النوابِ الأمريكي “آدم شيف Adam Schiff”، الذي صرّح لشبكةِ “سي إن إن” الأمريكيةِ يومَ السبت، بأنّ التقريرَ نفسَه جديرٌ بالملاحظة، عندما أكد أنّ وليَ العهدِ السعوديِ أمرَ باعتقالِ أو قتلِ صحفيٍ لديهِ إقامةٌ بالولايات المتحدة، وهذا يدلُ بشكلٍ أساسيٍ على أنّ يدَ الأميرِ ملطخةٌ بالدماء، على حدِ تعبيرِه.
وتعليقاً على قرارِ “بايدن” الأخيرِ بعدمِ التحركِ ضدَ الأميرِ السعودي، قال “شيف” إنّ التضاربَ على أقلِ تقدير، هو ملاحقةُ أولئكَ الذين اتبعوا الأوامرَ لقتلِ شخصٍ ما، دون ملاحقةِ الشخصِ الذي أعطى الأوامر، وهناكَ طرقٌ للقيامِ بذلك، مضيفاً بأنّه يجبُ على “بايدن” أن ينبذَ وليَ العهدِ من خلالِ عدمِ دعوته إلى الولايات المتحدة، وعدمِ لقائه، وعدمِ التحدثِ إليه.
وأكد “شيف” أنّ هناك طرقاً لملاحقةِ الأصول التي يستحوذُ عليها وليُ العهد، التي قد يكون لها دورٌ في عمليةِ القتل، مشيراً إلى أنّ ذلك سيكون متسقاً مع دعمِ “واشنطن” لحقوقِ الإنسان.
وفي نهايةِ حديثِه، نوّه رئيسُ لجنةِ الاستخباراتِ بمجلسِ النوابِ الأمريكي “آدم شيف”، إلى أنّ ذلك يمكن تحقيقُه مع تفادي الانهيارِ الكاملِ للعلاقةِ الثنائيةِ بين البلدين.

‫شاهد أيضًا‬

نتنياهو يهدد بعمل عسكري قوي جداً في لبنان

نقلت قناة “آي 24 نيوز” عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قوله، في أثن…