06/03/2021

وزير الخارجية الكندي: سنواصل العمل مع المجتمع الدولي لمحاسبة مرتكبيّ الجرائم في سوريا

أصدرت وزارة الخارجية الكندية بياناً، طالبت فيه بحسب ما ترجم المركز الصحفي السوري عن موقع الحكومة الكندية طلبها، بإجراء مباحثات رسمية لمناهضة التعذيب في سوريا.
وأكّد وزير الخارجية الكندي، ماركو غارنو، في البيان، أنّ مواقف كندا بشأن حقوق الإنسان غير قابلة للتفاوض على الإطلاق، مشدداً على أنّ كندا ستواصل العمل مع المجتمع الدولي لدعم مبادرات العدالة ومكافحة الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة في سوريا.
هذا وكانت كندا قد طالبت إجراء مباحثات رسمية بموجب اتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب، لمحاسبة الحكومة في دمشق على انتهاكات حقوق الإنسان التي لا حصر لها بحسب البيان بحق الشعب السوري منذ عام ألفين وأحد عشر.
كما دعت كندا مراراً وتكراراً الحكومة في دمشق إلى إنهاء الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان ضدّ المواطنين من خلال قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة المدعوم على نطاق واسع لتعبئة المجتمع الدولي لهذا الغرض، إلا أنه وعلى الرغم من دعوات المجتمع الدولي، تجاهلت سوريا ورفضت المطالب باحترام حقوق الإنسان، مما دفع كندا بحسب البيان أن تتخذ خطوات لطلب التفاوض بشأن النزاع في سوريا.

‫شاهد أيضًا‬

نتنياهو يهدد بعمل عسكري قوي جداً في لبنان

نقلت قناة “آي 24 نيوز” عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قوله، في أثن…