12/03/2021

وفد من منظمة استعادة الأطفال فرع الدنمارك يزور شمال وشرق سوريا

زار وفد من منظمة استعادة الأطفال فرع الدنمارك شمال شرقي سوريا وتأتي تلك الزيارة كجزء من جهود المنظمة لحث الحكومة الدنماركية على إعادة المواطنين الدنماركيين الحاليين والسابقين من المخيمات في شمال وشرق سوريا

قامت منظمة استعادة الأطفال RTC فرع الدنمارك بزيارة لشمال شرقي سوريا، هذا الأسبوع، كجزء من جهودها لحث الحكومة الدنماركية على إعادة المواطنين الدنماركيين الحاليين والسابقين من المخيمات في شمال وشرق سوريا.
ووصل مؤسسو فرع الدنمارك للمنظمة، ناتاشا ري ميكلسن، وكنود فولدشاك، إلى شمال شرقي سوريا لتقييم وضع من يتحدرون من الدنمارك، وغطى الزيارة إعلامي من هيئة الإذاعة الدنماركية.
وبحسب مؤسسي المنظمة، فإن الهدف من هذه الزيارة هي التأثير في آراء السياسيين وصانعي القرار في الدنمارك عبر جمع الأدلة على الظروف القاسية التي يعيشها الأطفال في المخيمات.
ومن جانبه، شدد كنود فولدشاك، على أن الحكومة الدنماركية ملزمة بموجب القوانين والاتفاقيات بمساعدة الأطفال، وأن الأطفال أبرياء بغض النظر عما ارتكبه ذووهم.
ووفقاً لمصادر مطلعة، فإنه يوجد سبع نساء وتسعة عشر طفلاً ورجلين اثنين، من حاملي الجنسية الدنماركية أو الذين جردوا منها، في مخيمات وسجون في شمال وشرق سوريا.
هذا ويأمل أعضاء المنظمة أن تقنع الدلائل التي جمعوها حول الظروف المعاشة الحكومة الدنماركية بإعادة مواطنيها.

‫شاهد أيضًا‬

منسقية المرأة تبارك انعقاد المؤتمر الثاني لمجلس المرأة السورية

بمناسبة انعقاد المؤتمر الثاني لمجلس المرأة السورية، زار وفد من منسقية المرأة في الإدارة ال…