17/03/2021

فايننشال تايمز: لبنان رهينة في وقت يتجه فيه نحو الانهيار

نشرت .تقريراً عن أوضاع لبنان، أشارت فيه إلى أن لبنان رهينة في وقت يتجه فيه نحو الانهيار.
حيث قالت الصحيفة، إنه وفي تشرين الأول ألفين وتسعة عشر، اندلعت انتفاضة مدنية ضد الطبقة السياسية الحاكمة كلها، وأسقطت الحكومة، وفي آب، دمر انفجار كيماوي كارثي مرفأ بيروت وأحياء كاملة، وأطاح بالحكومة التي خلفت الحكومة السابقة.
وأضافت الصحيفة أنه وبعد سبعة أشهر من المماحكات، لم تعيّن حكومة لتقود البلد المفلس والذي ينزلق نحو أزمات، وبدلاً من رجال دولة يقومون بتحمّل المسؤولية عن وضع الوطن الطارئ، ابتُلي لبنان بالجوارح السياسية الجائعة التي تتغذى بجشع على جيفته.
ولفتت الصحيفة، إلى أنه وبعد ثلاثة عقود على نهاية الحرب الأهلية، تقود لبنان شلة طائفية من أمراء الحرب يرتدون البدلات مع حزب الله، الذي أصبح دولة داخل دولة وتحمل المفاتيح، مشددة على أنه من الصعب المبالغة في محنة لبنان الذي يسير نحو الانهيار.
وفي السياق ذاته، يعد الانهيارُ المستمرُّ في قيمةِ الليّرة اللبنانيّةِ التي وصلت إلى مستوياتٍ قياسيةٍ، والأزمةُ الاقتصاديّةُ الحادةُ التي تشهدها البلادُ كانت سبباً في تجددِّ الاحتجاجات في العاصمة بيروت.
حيث أحرق المتظاهرون الغاضبون الإطاراتَ وسدُّوا الطرقَ في أجزاء من بيروت، بينما جابت شوارعا مسيراتٌ على الدراجات النّاريّة لمجموعات من الشبان قطعوا الطرقات، وذلك احتجاجاً على الوضع المعيشيّ المترديّ في البلد.

‫شاهد أيضًا‬

الجبهة المسيحية تستنكر تصريحات الثنائي الشيعي

عقب التصريحات العنصرية للثنائي الشيعي في لبنان والمتمثل بكل من حزب الله وحركة أمل والتي ات…