23/03/2021

قسد تكشف حصيلة ٣ أيام من المقاومة في معارك عين عيسى

أصدر المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية بياناً كشف فيه حصيلة ثلاثة أيام من مقاومة جيش الاحتلال التركي والمجموعات الإرهابية التابعة له في ناحية عين عيسى، كما أنه فنّد الادعاءات التي صدرت عن وزارة دفاع دولة الاحتلال التركي بخصوص هذه الأيام الثلاثة حيث يتمّ الحديث عن خسائر كبيرة في صفوف القوات، مؤكداً أن هذا الأمر غير صحيح، وأن هذه التصريحات هي لاقط لإخفاء خسائرها وقلب الحقائق.
وجاء في البيان: ” – في يوم التاسع عشر من آذار في الهجمات التي شنّت على قريتي صيدا ومعلك ونتيجة تصدي قواتنا لم تحقق الهجمات أي نتيجة، نتيجة الاشتباكات قتل ستة عشر مرتزقاً وأصيب سبعة آخرون، كما تم تدمير آلية مدرعة، استهدفت الدولة التركية بالأسلحة الثقيلة العديد من أماكن المدنيين، ونتيجة القصف فقد طفل حياته وأصيب خمسة مدنيين.
– في يوم العشرين من آذار قصف جيش الاحتلال ومرتزقته المنطقة بالدبابات وقذائف الأوبيس والهاون، وشنوا هجمات برية مرة أخرى، ونتيجة تصدي قواتنا قتل في قرية صيدا عشرة مرتزقة وأصيب أربعة آخرون، وفي قرية معلك قتل ثمانية مرتزقة وأصيب خمسة مرتزقة، كما تم تدمير سلاحي دوشكا وآليتين عسكريتين، بالإضافة لإعطاب آليتين عسكريتين، وفي اليوم نفسه نفّذت قواتنا عملية تفجير ضد المحتلين، وأسفرت العملية عن مقتل ثلاثة مرتزقة وإصابة مرتزقين آخرين.
– في يوم الواحد والعشرين من آذار قصف جيش الاحتلال بالأسلحة الثقيلة قرى مشيرفة وصيدا ومعلك وطريق ام فور ومحيط عين عيسى، واستمرّت الاشتباكات في مناطق متفرقة حتى ساعات الظهيرة.
ونتيجة مقاومة ثلاثة أيام بالمجمل قتل سبعٌ وثلاثون مرتزقاً وأصيب ثمانية عشر مرتزقاً، وتم تدمير ثلاث آليات عسكرية وسلاحي دوشكا، وإعطاب آليتين، والاستيلاء على سلاح BKC عدد واحد وكمية من المعدات العسكرية، نتيجة القصف فقد طفل حياته وأصيب خمسة مدنيين.
وفي تلك الاشتباكات التي استمرت ثلاثة أيام استشهد أربعة من رفاقنا، وأصيب أربعة آخرون”.

‫شاهد أيضًا‬

تخريب مزار إيزيدي في عفرين

حصلت نورث برس، الخميس، على صور ومشاهد تظهر تعرض مزار “منان” الديني الإيزيدي الواقع قرب قري…