24/03/2021

الشبكةُ السوريةُ لحقوقِ الإنسان تقيمُ فعاليةً دوليةً بمناسبةِ الذكرى العاشرة للثورةِ السورية

بمناسبةِ الذكرى العاشرةِ للثورةِ السوريةِ والحراكِ الشعبي ضدَ النظامِ السوري وممارساتِه القمعيةِ وانتهاكاتِه لحقوقِ الإنسان، وجّهت الشبكةُ السوريةُ لحقوقِ الإنسان، دعوةً لحضورِ فعاليةٍ في الخامسِ والعشرينَ من الشهرِ الجاري، والتي ستتمُ بمشاركةِ عددٍ من دولِ العالم.
هذه الفعالية، جاءت استناداً لقاعدةِ بياناتِ الشبكةِ السوريةِ لحقوق الإنسان، التي وثقت مقتلَ ما لا يقلُ عن مئتينِ وسبعةٍ وعشرينَ ألفَ مدني، بينهم تسعةٌ وعشرونَ ألفَ طفل، وستةَ عشرَ ألفاً من النساء، وأربعةَ عشرَ ألفَ ضحيةٍ بسبب التعذيب، إضافةً إلى ما لا يقل عن مئةٍ وتسعةٍ وأربعينَ ألفَ شخصٍ لا يزالون قيدَ الاعتقالِ أو الاختفاءِ القسري من قبلِ قواتِ النظامِ الأمنيةِ والعسكرية، كما وثقت الشبكةُ انتهاكاتٍ مثلَ التدميرِ الواسعِ والعنفِ الجسديِ وبقاءِ ملايينِ الأطفالِ بدونِ تعليم.
وستركِّزُ الفعاليةُ على عددٍ من النقاط، مثلَ العِبَرِ التي استخلصَها المجتمعُ الدوليُ خلال السنواتِ العشرِ الماضيةِ من الدمارِ والمعاناةِ في سوريا، وكيفيةَ دعمِه للسوريينَ في نضالِهم نحو الديمقراطية، ونقلِ سوريا إلى الليبراليةِ واحترامِ حقوقِ الإنسان، علاوةً على كيفيةِ ضمانِه الإفراجَ عن المعتقلينَ في أقبيةِ النظام، وتقديمِ الدعمِ لعائلاتِ الناجينَ من المعتقلات، كما ستبحثُ الفعاليةُ الإجراءاتِ الأفضلَ لمحاسبةِ مجرمي الحرب، والضغطِ على النظامِ وأطرافِ النزاعِ كافةً لإيقافِ انتهاكاتِهم بحق المدنيين.
كما ستثيرُ الفعاليةُ سؤالاً عمّا يمكن للمجتمعِ الدولي فعلُه للضغطِ على النظامِ السوري وحلفائِه لتحقيقِ انتقالٍ سياسي، في ظل إصرارِ “بشار الأسد” على المُضي في الانتخاباتِ الرئاسيةِ وعرقلةِ العمليةِ السياسية.
ويُشارُ إلى أنّ الفعاليةَ تأتي على هامشِ مؤتمرِ “بروكسل” الخامس، الذي سيعقده الاتحادُ الأوروبيُ في التاسعِ والعشرينَ والثلاثينَ من آذارَ الجاري، والمعني بمناقشةِ الأزمةِ السوريةِ ومستقبلِ سوريا

‫شاهد أيضًا‬

تخريب مزار إيزيدي في عفرين

حصلت نورث برس، الخميس، على صور ومشاهد تظهر تعرض مزار “منان” الديني الإيزيدي الواقع قرب قري…