02/04/2021

المسؤول السابق للجمعية الثقافية السريانية يشرح ما يحدث يوم الأكيتو

بمناسبة قدوم رأس السنة البابلية الآشورية الأكيتو، وفي تصريح خاص لفضائيتنا سورويو، تحدث المسؤول السابق للجمعية الثقافية السرياني حنا حنا، عن الاحتفال الذي يقوم بها شعبنا في الأيام الاثني عشر للعيد، حيث أشار إلى أن الأكيتو يعتبر من أهم الأعياد التاريخية يتمثل بإرث حضاري وثقافي لبلاد ما بين النهرين وبلاد الشام، حيث يعود للقرن الرابع والرابع تاريخياً بتوثيق من المدونات التاريخية، والأكيتو يعني تغيير الحياة.
الاحتفالات كانت تبدأ من الواحد والعشرين إذار حتى ١ نيسان وهذه أيام الاعتدال الربيع وفي تلك الفترة كانت الطبيعة تتجدد وتتغير، وبالتالي يكون البحث على الأشياء الجديدة وبالتالي انتصار الخير على الشر، و العودة للحياة من جديد.
الأيام ال٤ الأولى كانت فترة تحضيرات وتنظيف وتدريب لإعداد المناطق والساحات والمراكز للاحتفالات التي ستعم المنطقة في بلاد الرافدين وبلاد الشام، والتي تعود للعهد السومري والبابلي والآكادي الآشوري المستمر حتى اليوم.
وفي اليوم الخامس يتم الإعداد لتسليم الإله مردود للحياة السفلية، وفي اليوم السادس يخرج العالم في كل المناطق إلى أطراف المدن الرئيسية وأطراف المناطق للمشاركة الفعلية في الاحتفالات.
أما في اليوم السابع والثامن فيقوم الإله مردوخ من الموت ويخرج من الحياة السفلية، ويتم تقديم الذبائح وخاصة الخنازير، لأن الخنازير كانت تعتبر عدو للإله، وفي اليوم التاسع يتم إخراج مردوخ إلى الشوارع الرئيسية لاستقباله.
وفي اليوم العاشر والحادي عشر والثاني عشر يتم زيادة الاحتفالات، فرحاً بالعام الجديد.

‫شاهد أيضًا‬

تخريب مزار إيزيدي في عفرين

حصلت نورث برس، الخميس، على صور ومشاهد تظهر تعرض مزار “منان” الديني الإيزيدي الواقع قرب قري…