12/04/2021

المئات من عناصر الميليشيات الإيرانية يتخلون عن صفوفهم بريف دير الزور

أفادت شبكة إعلام محلية، أمس الأحد، بأن أكثر من مئتي عنصر أفغان تابعين لميليشيا الحرس الثوري الإيراني، انسحبوا من مدينة البوكمال وريفها شرقي ديرالزور، في الساعات الماضية، وتوجهوا إلى إيران دون نية للعودة.
وبيّن المصدر أن انسحاب العناصر يعود لسوء المعاملة من قبل قيادات الميليشيات، ومقتل خمسة عناصر من حملة الجنسية ذاتها بفيروس كورونا، وقد دفنت الميليشيات العناصر بالقرب من منطقة الحسيان بريف البوكمال، دون أي تقدير لهم أو إبلاغ ذويهم بوفاتهم، وهو ما اعتبره الأفغان إهانة لهم، فيما لم تقدم قيادة الحرس الثوري للقتلى الخمسة أي عناية أو اهتمام أثناء مرضهم، وهو ما زاد من حقد العناصر الأفغان وإصرارهم على ترك صفوف الميليشيات.
كما ولفت المصدر، إلى أن الميليشيات الإيرانية عملت عقب الانسحاب على إعادة الانتشار بالبوكمال وتحريك العناصر والآليات العسكرية وسيارات الإسعاف بغالبية مناطق المدينة وريفها، وسط توقعات بأنها لنشر الرعب وإظهار القوة أمام العناصر المحليين والفصائل التابعة لها بالمقام الأول، بعد تخلخل صفوف الميليشيات الإيرانية وأمام المدنيين.

‫شاهد أيضًا‬

اختتام أعمال المؤتمر الرابع لحزب الاتحاد السرياني باختيار رئاسة مشتركة جديدة

اختُتمت أعمال المؤتمر الرابع لحزب الاتحاد السرياني في سوريا، بانتخاب رئاسة مشتركة ومجلس جد…