19/04/2021

دعمٌ أمريكيٌ لجمهوريةِ التشيك عقبَ قرارِها الأخيرَ ضدَ دبلوماسيين

عقبَ قرارِ جمهوريةِ التشيكِ الأخير، طردَ ثمانيةَ عشرَ دبلوماسياً روسياً من أراضيها، كونَهم ضباطاً في هيئةِ الاستخباراتِ الخارجيةِ والإدارةِ العامةِ للاستخباراتِ الروسية، وتورطِهم بحادثِ انفجارِ مستودعِ ذخيرةٍ في مدينةِ “فربيتيتسيه” التشيكيةِ عامَ ألفينِ وأربعةَ عشر، والذي أودى بحياةِ شخصين، أكدت وزارةُ الخارجيةِ الأمريكيةُ يومَ الأحد، وقوفَ “واشنطن” ودعمَها لجمهوريةِ التشيك في ردِها الحازمِ على أعمالِ روسيا التخريبيةِ على أراضيها.
وهذا ما أكدَه أيضاً “نيد برايس” المتحدثُ باسمِ الخارجيةِ الأمريكيةِ في تغريدةٍ له على “تويتر” يومَ الاثنين، حيث قالَ إنّه يجب أن نتصرفَ بحزمٍ للردِ على الإجراءاتِ الروسيةِ التي تهددُ أمنَ الطاقةِ والبنيةِ التحتيةِ وسلامةَ أراضي حلفائنا وشركائنا.
ويُشارُ إلى أنّ قرارَ التشيك يأتي بعدَ أيامٍ من فرضِ “واشنطن” ودولٍ أوروبيةٍ أخرى عقوباتٍ على مسؤولينَ روس، وطردِ مسؤولينَ آخرينَ من أراضيها، أيضاً بسببِ انتهاكاتِ روسيا وأعمالِها التخريبيةِ في عددٍ من الدول.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…