27/04/2021

العثور على مستودع ومعمل لصناعة القذائف المتفجرة والعبوات الناسفة تابع لداعش شمال الرقة

بعد سلسلة من العمليات النوعية التي قامت بها قوى الأمن الداخلي للبحث والتحري عن فلول إرهابيي داعش في مختلف مناطق ريف الرقة الشرقي، وفي ظل تنامي نشاط الإرهابيين على امتداد منطقة الكرامة شرق الرقة، ضبط جهاز الأمن العام بالتعاون مع الفرق الهندسية التابعة لقوى الأمن الداخلي، الأحد الفائت، مستودعاً لصناعة القذائف المتفجرة والصواريخ في بلدة الغسانية التي تتبع إداريّاً لمنطقة الكرامة في ريف الرقة الشرقي.
وعليه فرضت القوات الأمنية طوقاً كثيفاً حول المكان ، ليتم بعدها معاينته وضبط كميات كبيرة من المتفجرات فيه، وهي حسب ما ذكره مركز الإعلام العام كالآتي: “قذائف هاون متوسطة عدد مئة وأحد عشر، قذائف هاون كبيرة عدد خمسة، قواعد هاون عدد عشرة، أسطوانات غاز عدد سبعة، صواريخ محلية الصنع حشوة كاملة عدد ثلاثة، حشوة صواريخ صغيرة عدد أربعة، حشوة دبابة عدد واحد”.
وبحسب المركز، فإن المواد التي ضبطت، تم تحويلها إلى المكان الذي تم تخصيصه لتجميع مخلفات إرهابيي داعش بعيداً عن أماكن تجمّع المدنيين ليتم إتلافها.
وفي سياق آخر، لكن في مدينة الرقة أيضاً، تحدثت مصادر إعلامية عن قيام روسيا بتجنيد عدد من الشبان في المناطق التي تسيطر عليها قوات النظام في ريف المدينة من أجل التطوع للقتال في أوكرانيا، حيث أقدم هؤلاء الشبّان على تسجيل أسمائهم لدى ميليشيا الدفاع الوطني والفيلق الخامس التابعين لقوات النظام للتطوع في القتال إلى جانب روسيا في أوكرانيا مقابل مبلغ مالي.
ووفقاً للمصادر ذاتها، فإن مئتي متطوع تم تسجيل أسمائهم براتب شهري قدره ثلاثمائة وخمسين دولار أمريكي، بالإضافة إلى وعود روسيا بتحسين وضعهم داخل صفوف قوات النظام بعد عودتهم.

‫شاهد أيضًا‬

تخريب مزار إيزيدي في عفرين

حصلت نورث برس، الخميس، على صور ومشاهد تظهر تعرض مزار “منان” الديني الإيزيدي الواقع قرب قري…