10/05/2021

المطران مار موريس عمسيح يحتفل بالمناولة الأولى لأطفال القامشلي

بعد أن احتفل نيافة المطران مار موريس عمسيح بالمناولة الاولى لأطفال كنائس الحسكة، توجه نحو مدينة القامشلي، لإقامة احتفال المناولة الأولى لأطفال كنيسة السيدة العذراء بحي الوسطى، داعياً الأطفال وذويهم للسير بحسب وصايا وتعاليم السيد المسيح في الايمان والمحبة

احتفلت كنيسة السيدة العذراء للسريان الأرثوذكس في القامشلي بالمناولة الاحتفالية الأولى لعدد من أطفال الرعية، وسط حضور نيافة المطران مار موريس عمسيح مطران الجزيرة والفرات للسريان الأرثوذكس، والأب عبد المسيح يوسف راعي الكنيسة والشمامسة والشماسات وأهالي الأطفال وجمع من المؤمنين.
وخلال القداس الاحتفالي تحدث نيافة المطران عن المعاني السامية التي تحملها هذه المناسبة وعظمة تناول جسد ودم المسيح الذي جاء ليخلصنا من خطايانا، كما تحدث في موعظته عن الأحد الجديد وأهمية التجديد في حياتنا.
سائلاً الرب الإله أن يحمي الجميع ويبعد كل المصائب والأوبئة عن شعبنا والعالم أجمع.
وختم وعظته بتوجيه الأطفال المقبلين على تناول القربان المقدس، بأن يكونوا مطيعين ومتبعين لتعاليم السيد المسيح وأن يعيشوا حياة مليئة بالمحبة والتسامح، كما دعا الأهالي لأن يعلموا أولادهم بحسب وصايا السيد المسيح وأن يكونوا قدوة صالحة لهم.
واختتم القداس الاحتفالي بتقدم الأطفال لتناول جسد ودم المسيح للمرة الأولى مع الترانيم الخاصة بهذه المناسبة.
هذا ويُشار إلى أن الأطفال المقبلين على المناولة الأولى يلبسون ثياباً بيضاء ويرنمون ترانيم وآيات يتم تدريبهم عليها منذ عدة أشهر استعداداً لهذا الاحتفال، كما تُزين الكنيسة بزينة وألوان ترمز لهذه المناسبة

‫شاهد أيضًا‬

منسقية المرأة تبارك انعقاد المؤتمر الثاني لمجلس المرأة السورية

بمناسبة انعقاد المؤتمر الثاني لمجلس المرأة السورية، زار وفد من منسقية المرأة في الإدارة ال…