24/05/2021

البطريرك الراعي يطالب الدولة السورية بفتح باب العودة للنازحين السوريين.

عقب الأحداث التي حصلت مؤخراً في منطقة نهر الكلب شمال بيروت، حين قام عدد من الشبان اللبنانيين بالاعتداء على مواكب سيارات لسوريين متوجهين إلى السفارة السورية للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية، عبّر البطريرك مار بشار بطرس الراعي خلال عظة قداس الأحد، عن أسفه لما حصل بالقول: “لقد أسفنا في الأيام الأخيرة للاشتباك الذي حصل بين بعض اللبنانيين والسوريين وسببه الاستفزاز لمشاعر اللبنانيين في منطقة تعج بالشهداء، في وقت لا يزال ملف المفقودين السوريين عالقاً ومعروف أن لبنان قام بواجباته تجاه النازحين السوريين”.
وأشار الراعي إلى أنه ليس مقبولاً أن يبقى النازحون في لبنان بانتظار الحل السياسي في سوريا، فلبنان ليس بلد انتظار انتهاء صراعات المنطقة.
وطالب البطريرك الدولة السورية بأن تفتح باب العودة للنازحين السوريين، كما طالب الدولة اللبنانية أن تتخذ إجراءات العودة الآمنة لهؤلاء النازحين، وطالب منظمة الأمم المتحدة العمل على إدارة الوجود السوري في لبنان وإدارة إعادتهم إلى سوريا.

‫شاهد أيضًا‬

احتفالية تخليداً للذكرى السنوية للشهداء السريان في لبنان

إحياءً للذكرى السنوية للشهداء السريان الذي ضحوا بحياتهم من أجل لبنان وشعبه، يقيم حزب الاتح…