01/06/2021

تقارير واحصائيات تشير لارتفاع معدلات الانتحار في تركيا

تشهد الدولة التركية أزمة اقتصادية خانقة نتج عنها ارتفاعٌ في معدلات البطالة، وكذلك تزايد حالات الانتحار في السنوات الأخيرة، بحسب تقارير واحصائيات رسمية.
حيث كشف تقريرٌ لحزب الشعب الجمهوري المعارض بأن أعدادَ حالات الانتحار خلال التسعة عشرة سنة التي كان فيها الحكم لحزب العدالة والتنمية بقيادة أردوغان، بلغت ستين ألف حالة.
جاء هذا التقرير بعد ثلاثة أشهر من تقرير آخرَ كشف أنَّ نَسَبَةَ الانتحار زادت بمعدل ثمانٍ وثلاثين في المئة بين عامي 2017 و2019 بسبب الأوضاع الاقتصادية في تركيا.
تيكين بينغول، النائب عن حزب الشعب الجمهوري أشار إلى أنَّ مئتين واثنين وثلاثين شخصاً، انتحروا سنةَ 2017 لأسبابٍ اقتصادية، وفي عام 2019 ارتفعَ الرقم إلى ثلاثمئة واثني عشر.
وأوضح التقريرُ بأن انهيار العملة التركية أمام الدولار، ساهم بشكلٍ كبير في ارتفاع معدلات الانتحار
وعندما ازدادت حالات الانتحار سنة 2017 عمد معهدُ الإحصاء التركي إلى إزالةَ بيانات الانتحار من تقريره في تلك السنة.
هذا وأشارت تقاريرَ أخرى إلى أنَّ حملاتِ القمع التعسفية التي قام بها النظام التركي عَقِبَ محاولة الانقلاب المزعوم عام 2016 كانت إحدى الأسباب التي أدت إلى ازدياد حالات الانتحار في تركيا.

‫شاهد أيضًا‬

قبل مئةً وتسعةَ أعوام.. السلطات العثمانية أغرقت الشعب السرياني في الدم والحداد

نشرت صحيفةُ “غازيتي سبرو” السريانيةُ مقالاً بمناسبةِ قربِ الذكرى السنويةِ التا…