05/06/2021

غرينفيلد تطالب مجلس الأمن بتمديد فتح معبر باب الهوى الحدودي

في ختامِ زيارةٍ كانت قد أجرتها إلى تركيا منذُ ثلاثةِ أيام، والتي تفقدت خلالَها معبرَ “باب الهوى” الحدودي بين سوريا وتركيا، وجّهت المبعوثةُ الأمريكيةُ للأممِ المتحدة “ليندا توماس غرينفيلد”، تحذيراتٍ للأممِ المتحدةِ ومجلسِ الأمنِ الدولي، من أنّ إغلاقَ المعبرِ قد يمثلُ قسوةً لا معنىً لها تطال ملايينَ السوريين الذين كانوا قد ماتوا لولا هذا المعبر، على حدِ تعبيرِها.
وعادت “غرينفيلد” لتجددَ دعوةَ مجلسِ الأمن إلى تمديدِ السماحِ بتسليمِ المساعداتِ الإنسانيةِ للسوريين عبرَ المعبرِ المذكور، والذي من المقررِ أن ينتهي التفويضُ الأمميُ بتسليمِ المساعداتِ الإنسانيةِ عبرَه في العاشر من الشهرِ القادم.
ودعت “غرينفيلد” بقيةَ أعضاءِ مجلسِ الأمنِ الخمسةَ عشر لتجديدِ التفويض، الكفيلِ بوقفِ وإنهاءِ معاناةِ السوريين، ومساعدةِ من هم في أمسِ الحاجةِ إليها.
وأكدت “غرينفيلد” أنها ستلتقي نظيرَها الروسيَ وأعضاءَ آخرينَ من المجلس لبحثِ المسألة، كما سيناقشُ وزيرُ الخارجيةِ الأمريكي “أنتوني بلينكن” الأمرَ مع نظيرِه الروسي “سيرغي لافروف”
ويُشارُ إلى أنّ معبرَ “باب الهوى” الحدودي، هو المعبرُ الوحيدُ الذي تدخلُ منهُ المساعداتُ إلى سوريا، وذلكَ عقبَ تعطيل روسيا والصين قراراً أممياً قضى بفتحِ المعابرِ الحدوديةِ الأخرى.

‫شاهد أيضًا‬

الولايات المتحدة.. السفن الروسية في كوبا لا تشكل تهديداً

بعد وصولِ أربعِ سفنٍ تابعةٍ للبحريةِ الروسية، من بينها غواصةٌ تعملُ بالطاقةِ النوويةِ إلى …