09/06/2021

بعثة المانية تعثر على قرية ميتاني أثناء أعمال التنقيب عن الآثار في العراق

الآثار التي ما تزال مدفونة تحت رمال مئات المواقع التاريخية في العراق تثير اهتمامات فرق التنقيب العالمية، التي أوقفت أنشطتها منذ زمن طويل بسبب الحروب المتعاقبة في البلاد وعدم ملائمة الوضع الامني لمثل هكذا بعثات، أما اليوم فإن مثل هكذا أنشطة تنقيبية قد عادت لمزاولة عملها مع وضع تركيزها لحل كثير من الألغاز المدفونة في 12 ألف موقع تقريباً تعود تواريخها لأحقاب زمنية مختلفة.
فبعد أن اكتشف فريق آثار الماني في العام 2019 موقعاً يبلغ عمره أكثر من 3,400 سنة مضت يعود لعهد الامبراطورية الميتانية، اليوم وأثناء القيام بأعمال التنقيب، عثرت بعثة ألمانية على قرية ميتاني والتي تعد إحدى المدن الغامضة، نظراً لطمسها وانغمارها بعد ارتفاع مناسيب سد الموصل التي أخفت معظم معالمها، حيث نجح الفريق الألماني في إبرازها بعد انخفاض تلك مناسيب المياه،
وتنبع أهمية ذاك الاكتشاف من كون المملكة استقبلت الاشوريين والذين أصبحوا منذ الالف الثالث العنصر الرئيسي في المنطقة، كما عُرفت المملكة بأرض آشور من خلال تلك المعطيات التي تُرجح أن يعود تاريخها لنحو اكثر من 3400 عام قبل الميلاد.

‫شاهد أيضًا‬

مؤتمر الإعلام السرياني: تأسيس منصة إعلامية جامعة لإعلام شعبنا

ركز البيان الختامي لمؤتمر الإعلام السرياني على عدة نقاط في مخرجاته الإثني عشر التي اتفق عل…