14/06/2021

مجلس بيث نهرين القومي يطالب بمحاسبة مرتكبي مجازر السيفو

بحلول الذكرى السادسة بعد المئة على مجازر الإبادة الجماعية السيفو، أصدر مجلس بيث نهرين القومي بياناً دعا فيه جميع الشعوب والأعراق في تركيا لبذل نضال مشترك من أجل القصاص من الذين ارتكبوا عمليات التطهير العرقي السيفو، كما دعا لإطلاق برامج من الأنشطة والفعاليات إحياءً لأرواح شهداء المجازر.

أصدر مجلس بيث نهرين القومي بياناً قال فيه:
بمناسبة الذكرى السنوية السادسة بعد المئة لمجازر سيفو، ننحني بفخر وبإجلال أمام عظمة شهدائنا الأبرار، وندعو مختلف فئات وطوائف شعبنا في العالم بأسره، إلى إطلاق برامج من الأنشطة والفعاليات، إحياءً لأرواح شهداء مجازر 1915، وحفاظاً على هويتهم القومية والتاريخية، كما ندعوهم إلى المطالبة بمحاسبة مرتكبي المجازر، وإننا نتعهد بمواصلة نضالنا الثوري في كل أروقة العالم، حتى تعترف تركيا بمذابح عام 1915.”
وأشار البيان إلى أن فعاليات إحياء مجازر سيفو انطلقت في العام 1994، وانتشرت بين مختلف فئات وطوائف شعبنا، وهي تستمر الآن بشكل منتظم على المستويين الدولي والعالمي.
وذكر البيان بأن منفذي مجازر عام 1915 عملوا على طمس معالم تاريخ وثقافة شعبنا التي تضرب بجذورها إلى آلاف السنين، وتنكروا لهويته القومية، وإستولوا على معظم ثرواته في المنطقة. وعقب تنفيذ تلك المجازر، مارست القوى المستعمرة أبشع سياسات التطهير والتنكيل والصهر بحق شعبنا.
وأوضح البيان بأن مجلس بيث نهرين القومي ملتزم بالتصدي لهذا الخطر الكبير المتمثل بمخخط إبادة شعبنا في بيث نهرين. حيث أن عشرات الدول اعترفت بمجازر السيفو، ومنهم الرئيس الأميركي جو بايدن الذي أقر بأن عمليات القتل الجماعي التي إرتكبت عام 1915 على أيدي العثمانيين وحلفائهم، ترقى إلى مستوى الإبادة العرقية، وقد تحقق ذلك نتيجة للجهود والنضال الذي قادته الشعوب المسيحية في بيث نهرين وفي إقليم الأناضول، والتي تكللت أخيراً بانتصار تاريخي للإنسانية جمعاء.
وذكر البيان بأن مجازر التطهير العرقية سيفو هي جريمة ضد الإنسانية إرتكبت لغايات سياسية، ولهذا يتحتم على برلمانات العالم والسياسيين القيام بمسؤوليتهم التاريخية تجاه هذه المأساة.
كما دعا جميع الشعوب والأعراق في تركيا لبذل نضال مشترك من أجل القصاص لكافة الجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبت في الشرق الأوسط.

‫شاهد أيضًا‬

الأمن الإيراني يستدعي نواب ومستشاريين على خلفية الانتقادات للنظام.

لا مكان لقول “لا” في إيران، فالنظام منشغل في قمع الاحتجاجات المتجددة يومياً في…