15/06/2021

الاتحاد السرياني العالمي يحيي الذكرى السادسة بعد المئة للأبادة الجماعية بحق السريان والأرمن

أحيت منسقية زحلة في حزب الاتحاد السرياني العالمي الذكرى السادسة بعد المئة للابادة الجماعية التي ارتكبتها الدولة العثمانية بحق الشعب السرياني والأرمني وموارنة جبل لبنان ومسيحيي الشرق عامةً، باحتفال يندرج ضمن النشاطات التي يقيمها الحزب كل عام والتي تمتد من تاريخ الرابع والعشرين من نيسان اليوم الذي بدأت فيه المجازر والذي يعتبر التاريخ الرسمي لها وصولاً الى الخامس عشر من حزيران حيث كان اليوم الأشد فتكاً بحق الشعب السرياني.
حضر الاحتفال النائب سيزار المعلوف عضو كتلة الجمهورية القوية، الوزير والنائب السابق ايلي ماروني، رئيس أساقفة زحلة والفرزل للروم الملكيين الكاثوليك سيادة المطران عصام درويش ممثلاً بالاب طوني رزق، النائب ميشال ضاهر ممثلاً بمدير مكتبه السيد جورج منصور، سيادة الأرشمندريت أنانيا كودجانيان نائب مطران طائفة الأرمن الأورثوذكس في مدينة زحلة والبقاع، الاب جوزف نجمة، السيد غاربيس بوتشكجيان النائب الكنسي لطائفة الأرمن الأورثوذكس في مدينة زحلة، السيد فيكان طوبوزيان رئيس حزب الطاشناق في مدينة زحلة، السيدة ميريام سكاف رئيسة الكتلة الشعبية ممَثلة بالسيد دافيد ملو، مؤسس الاتحاد السرياني الماروني الدكتور أمين اسكندر، امين عام حزب الاتحاد السرياني المحامي ميشال ملو، الأستاذ فارس شمعون مفوّض حزب الوطنيين الأحرار في زحلة، الأستاذ بيار مطران ممثلًا إقليم زحلة الكتائبي، السيد ايلي القاصوف ممثلّا منسقية زحلة والبقاع في تيار المردة إضافة إلى مسؤولي مؤسسات وجمعيات أرمنية وسريانية وشخصيات زحلية وحشد من أبناء زحلة.
بدأت الاحتفالية بإلقاء النشيد اللبناني وكلمة ترحيب من عريفة الحفل الإعلامية نانسي بتكن، ثم أداء الأغاني السريانية والأرمنية، ومن ثم إلقاء كلمات لكل من ممثل حزب الطاشناق الأستاذ خاجاك بالوليان ومؤسس الاتحاد السرياني الماروني الدكتور أمين اسكندر وأمين عام حزب الاتحاد السرياني المحامي ميشال ملو، أكدوا فيها أن سيفٌ واحد امتد من جبال آرارات إلى جبال بيث نهرين وصولاً إلى جبل لبنان لفرض قومية واحدة ودين واحد، معتبرين أن الدولة التركية ما زالت تكابر وتعاند وترفض الاعتراف رغم كافة الاثباتات المدمغة ورغم اعتراف دول كبرى بحصول تلك الابادة، معلنين النضال المستمر لحث تركيا على الاعتراف والتعويض الكامل ولعدم تكرار تلك الابادة الأبشع في تاريخ الشعوب.

‫شاهد أيضًا‬

الشبيبة السريانية في زحلة تنظم احتفالين بمناسبة عيد البربارة

في ظلِّ ما يعانيه لبنانُ وشعبُه من ظروفٍ اقتصاديةٍ ومعيشيةٍ صعبة، أقامَت شبيبةُ “الع…