24/06/2021

مصطفى الكاظمي: هناك استهدافات متكررة ومقصودة لأبراج الطاقة الكهربائية في عدد من المحافظات العراقية وعلى الأجهزة الأمنية معالجتها

خلال ترؤسه اجتماعاً للمجلس الوزاري للأمن الوطني، جرى خلاله بحث مستجدات الأوضاع الأمنية في البلاد، فضلاً عن مناقشة القضايا والموضوعات المدرجة في جدول الأعمال، وجه القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، الأجهزة الأمنية كافة، بمضاعفة الجهود لتوفير البيئة الصحية والآمنة للمواطنين وللمرشحين، وذلك مع قرب الانتخابات المقبلة، بهدف تشجيع المواطنين على المشاركة الواسعة فيها.
وأكد رئيس الوزراء في كلمته، أن الحكومة الحالية وصلت إلى مرحلة جيدة من إنتاج الطاقة الكهربائية، لكن هناك استهدافات متكررة ومقصودة لأبراج الطاقة الكهربائية في عدد من المحافظات، تؤثر في ساعات تزويد المناطق بالطاقة وتفاقم من معاناة المواطنين، موجهاً أيضاً قيادات العمليات والأجهزة الاستخبارية بمعالجة استهدافات أبراج الطاقة وحمايتها، وملاحقة الجماعات الإجرامية، لافتاً في الوقت ذاته إلى وجود من يحاول أن يصنع اليأس والإحباط في نفوس المواطنين لغايات معينة.
يأتي ذلك فيما كشفت وزارة الموارد المائية، أمس الأربعاء، عن إجراءاتها لحسم حصة العراق المائية مع تركيا وسوريا، فيما أشارت إلى أن المتضرر الاكثر من شح المياه هي دول المصب.
وفي تصريح له، قال الناطق باسم الوزارة علي راضي، إن الخزين المائي الموجود حالياً في السدود والخزانات جيد جداً ويكفي لتأمين جميع التزامات الموسم الزراعي الصيفي الحالي فضلاً عن الري الأول من الموسم الشتوي القادم، لافتاً إلى أن فريقاً فنياً موجود حالياً في تركيا لمناقشة مجموعة من الملفات أبرزها الاطلاقات المائية بنهر دجلة والفرات، وملف البروتوكول المشترك بين البلدين بخصوص حصة العراق المائية لنهر دجلة وكذلك المركز البحثي المشترك بين البلدين”، موضحاً أن الفريق سيبحث موضوع الشح المائي وقلة الايرادات والظروف المناخية التي عصفت بالمنطقة والتأكيد على تقاسم الضرر في ظروف الشح مع الجانب التركي.
كما وشدد على أن الدول الاكثر ضرراً من شحة المياه هي دول المصب لذلك تقرر عقد اجتماع ثان مع الجانب السوري.

‫شاهد أيضًا‬

العراق يسترد ثمانية عشر ألف قطعة أثرية

أعلن وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، اليوم الأحد، أن العراق استعاد ثمانية عشر ألف قطعة أث…