27/06/2021

عبد الاحد ساكا يتحدث ل SUROYO FM عن الهجمات التركية على قرى شعبنا في العراق

في لقاءٍ أجرته إذاعة سورويو اف ام ضمن برنامج وجهة نظر مع عضو اللجنة الادارية لمجلس بيث نهرين القومي عبد الأحد ساكا، تحدث خلالها عن الهجمات التركية السافرة والمتكررة على اراضي شعبنا في العراق، والخطر الذي تشكله كونها تهدد وجود الشعب السرياني الاشوري الكلداني في المنطقة.
وبيّن ساكا بأن الهجمات التركية على قرى شعبنا في نوهدرا متكررة بشكل شبه يومي وأثرت على مصدر كسب العيش والقوت اليومي للسكان الذين تضررت محاصيلهم ومزارعهم، إضافة للأضرار البشرية والنفسية
وأوضح ساكا بأن شعبنا موجود على المناطق الحدودية بين تركيا والعراق ومؤخراً تم الاستيلاء على ممتلكاتهم، وتحولت معظم القرى التي هُجر منا شعبنا تحولت لمناطق عسكرية.
وعند سؤاله حول ماإذا كان يوجد أسباب لهذا التدخل السافر الذي يُعتبر منافياً للاعراف والقوانين الدولية ويعتبر ايضا احتلالا، أوضح عبد الاحد ساكا بان تركيا لديها اطماع كثيرة وتسعى للاستيلاء على المناطق القريبة منها، إضافة للصراع الدائم بين تركيا وعناصر حزب العمال الكردستاني المتواجدين شمال العراق.
وحول ردود فعل السطات الحكومية في اقليم كردستان او الحكومة المركزية حيال هذا الهجوم، قال عبد الاحد بأنه تم تجاهل قضية الهجمات من قبل الحكومتين ولم تحركا ساكناً ولم تقوما بأية اجراءات لتدارك الوضع.
واختتم ساكا حديثه بالاشارة إلى أن هناك تعتيم إعلامي كبير عن الهجمات التركية حيث لا يتم تصوير وتوثيق مايحدث، وهناك إهمال كبير من قبل منظمات حقوق الانسان لهذه الانتهاكات التركية و التي تهدد وجود شعب بأكمله.

‫شاهد أيضًا‬

دير مار متى يقوم برسامة شمامسة جدد للكنيسة السريانية

احتفل المطران تيموثاوس موسى الشماني رئيس دير ما متى للسريان الأرثوذكس في سهل نينوى بقداس إ…