30/06/2021

الإدارة الذاتية تبدأ مشروع البطاقة الذكية لتوزيع المحروقات

أفادت ادارة المحروقات العامة في الإدارة الذاتية، مساء الإثنين، أن مشروع البطاقة الذكية، قد دخل حيّز التنفيذ, والذي جاء لحماية الأهالي من التلاعب بحصصهم من الغاز المنزلي، ووقود التدفئة والكاز السائل.

في مشروع يمثل تماشيا مع التكنولوجيا في نمط تقديم الخدمات للاهالي عن بعد في الادارة الذاتية, رغم بساطته الا ان اعتماد البطاقة الذكية المخصصة للمحروقات يؤمن الحماية من التلاعب والسرقة.
جاء ذلك بحسب ما كشف عنه “صادق محمد” الرئيس المشترك لإدارة المحروقات العامة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا, حيث اضاف ايضا ان هذا المشروع هو عملية لضبط كمية المحروقات المخصصة لكل عائلة في شمال وشرق سوريا.
واردف “المحمد” بالقول: “قمنا بإصدار بطاقة ورقية حاليًا وسنعمل على إصدار البطاقة الليزرية العام المقبل كما سيتم تسليمها باليد للمواطنين، وسيكون مركز الاستلام اختياريًا تبعًا لمجلس الحي على عكس المرات السابقة حيث كانت المراكز المخصصة لاستلام الكميات محصورة بمحطة وقود واحدة في كل منطقة”.
كما أفاد صادق بأنه يوجد قاعدة بيانات للأسماء لتجنب تكرارها وأنَّ عملية تسليم الوقود والغاز تكون عن طريق تطبيق رقمي مثبت على هاتف صاحب مركز التوزيع يقرأ هذا التطبيق الرمز الموضوع على البطاقة ليتم احتساب الكمية المسحوبة وهو موصول أيضًا بقاعدة البيانات لتتمكن إدارة المحروقات من مراقبة التوزيع وضبطه.
ونوَّه إلى أنَّ الكميات التي سيتم تزويد محطات الوقود بها ستكون بحسب إقبال الأهالي على المحطة ولن تكون الكمية محددة مسبقًا.
وفي نهاية حديثه طمأن “المحمد” أهالي شمال وشرق سوريا بأنَّ جميع الأُسر ستستلم مخصصاتها بشكل متتالي ولن تتكرر أخطاء التوزيع التي حدثت العام الماضي.

‫شاهد أيضًا‬

جدول زمني للقوات الأمريكية وقسد لعودة محاربة “داعش”

قال عضو في القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية محمود برخدان في تصريح لوكالة فرانس بريس،…