14/07/2021

مجلس حقوق الإنسان يصدر قراراً بخصوص ضحايا الاختفاء القسري في سوريا

أصدر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، قراراً يدعو إلى الكشف عن مصير ضحايا الاختفاء القسري ممن فُقدوا خلال سنوات الحرب العشر في سوريا.
وهذا القرار كان قد قُدم من قبل الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوربي وبريطانيا، وحظي بموافقة ستٍ وعشرين دولة ومعارضة ست دولٍ كان بينها روسيا والصين، في حين امتنعت خمسة عشر دولة عن التصويت.
ويدين القرار الجديد استخدام الاختفاء القسري وانتهاكات حقوق الإنسان التي ارتُكبت من قبل النظام السوري وأطراف النزاع الأخرى في سوريا.
ويشدد القرار على ضرورة تحديد المسؤولين عن ارتكاب تلك الانتهاكات في سوريا، ويأتي ذلك ضمن سياق مفاوضات السلام.
وأشار القرار إلى ملاحظات لجنة الأمم المتحدة لتقصي الحقائق بشأن سوريا، والتي جاء فيها بأن قوات النظام السوري تسببت في عمليات اختفاءٍ قسري، لنشر الخوف بين المعارضين ومعاقبتهم، وأن عشرات الآلاف ما زالوا ضحايا للاختفاء القسري.

‫شاهد أيضًا‬

دمشق تعيش أزمةً خانقة بعد قرارات حكومة النظام بتقليص مخصصات الوقود

بعد قراراتٍ مجحفة اتخذتها حكومة النظام السوري بدمشق حول تخفيض مخصصات السيارات العامة من ال…